اقتصاد دولي

تعرف على الدول الأسهل لغسيل الأموال.. منها عربية

بينها العراق واليمن وإيران وكوريا الشمالية- أ ف ب
بينها العراق واليمن وإيران وكوريا الشمالية- أ ف ب
أبدى البرلمان الأوروبي، رفضه المصادقة على لائحة قدمتها المفوضية الأوروبية، تشمل دولا تقول إنها معرضة لخطر غسيل الأموال.

ورفض نحو 392 صوتا، خلال انعقاد الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، الأربعاء، المصادقة على القائمة، فيما أيدها 80 صوتا، وامتنع 207 عن التصويت.

وتشمل قائمة الدول التي قدرت المفوضية الأوروبية احتواءها على أوجه قصور في نظم مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، أفغانستان والبوسنة والهرسك وغويانا والعراق وجمهورية لاو وسوريا وأوغندا وفانواتو واليمن وإيران وكوريا الشمالية.

وفي وقت سابق من العام الجاري، استخدم البرلمان الأوروبي حق النقض ضد قائمة مماثلة وضعتها المفوضية الأوروبية، تشمل دولا يعتقد أنها معرضة لخطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب أو تشجيع التهرب الضريبي.

وينص قرار الرفض الصادر اليوم، على "ضرورة أن يكون للاتحاد الأوروبي استراتيجية مستقلة، للحكم على ما إذا كانت هذه الدول تشكل فعلا تهديدا للإجراءات المالية، بدلا من الاعتماد على حكم هيئة خارجية"، دون تحديد الجهة.

وبموجب توجه الاتحاد الأوروبي لمكافحة غسل الأموال، تمت توصية المفوضية الأوروبية بإعداد جرد للدول التي يعتقد أنها معرضة لخطر غسل الأموال والتهرب الضريبي وتمويل الإرهاب.

ويواجه الأشخاص والكيانات القانونية من البلدان المدرجة في القائمة السوداء اختبارات أكثر صرامة من المعتاد عند ممارسة الأعمال التجارية في الاتحاد الأوروبي.
النقاش (0)