سياسة عربية

تقرير حقوقي يوثق اعتقال 42 مصريا خلال شهرين‎

الاعتقالات شملت عناصر من مختلف التيارات المدنية- أرشيفية
الاعتقالات شملت عناصر من مختلف التيارات المدنية- أرشيفية
وثقت حملة "الحرية للجدعان" اعتقال 42 شخصا مصريا خلال حملات القبض والمداهمة واستهداف مختلف التيارات المدنية، التي وقعت منذ مطلع نيسان/ أبريل الماضي وحتى 1 حزيران/ يونيو الجاري.

وأشارت في بيان لها الخميس إلى أن قوات الأمن المصرية شنت العديد من الحملات الأمنية في 17 محافظة مختلفة، والتي أسفرت عن تعرض 42 شخصا للقبض أو الاستيقاف على خلفية تلك الحملة المعروفة إعلاميا بالحملة المسعورة.

ورصدت حملة "الحرية للجدعان" إحالة 7 معتقلين إلى محاكمات عاجلة، 6 منهم لا زالوا محبوسين احتياطيا على ذمة قضاياهم، فيما تمت إحالة شخص واحد للمحاكمة بعد إخلاء سبيله، فيما لا يزال 23 من المعتقلين قيد الحبس الاحتياطي بعد التحقيق معهم وتوجيه اتهامات لهم، وتم إخلاء سبيل 10 بعد القبض عليهم، وإطلاق سراح حالتين بعد استيقافهم، وبذلك لا يزال 29 معتقلا قيد الاحتجاز حتى الآن.

ونوهت إلى أن محافظة الإسكندرية شهدت اعتقال 6 أشخاص، و5 حالات بمحافظة أسوان، و4 حالات بمحافظة القاهرة، و3 حالات بكل من محافظات القليوبية والدقهلية والشرقية والغربية والسويس، وحالتين بمحافظات الفيوم والمنيا وقنا، وحالة وحيدة بمحافظات الجيزة ودمياط وبورسعيد وبني سويف وأسيوط والأقصر.

ونشرت حملة "الحرية للجدعان" قاعدة بيانات تفصيلية لوقائع القبض والاستيقاف زمنيا ومكانيا مع بيانات المقبوض عليهم والملاحقين قضائيا والتفاصيل القانونية المرتبطة بكل تلك الوقائع، مع تحديث مختلف الإجراءات الجنائية وقرارات الجهات القضائية حتى التاريخ المُحدد.

ولفتت إلى أنها اعتمدت في توثيقها على مختلف المصادر الحقوقية من المنظمات والحملات والمحامين والنشطاء الحقوقيين، بالإضافة إلى توفر عدد من الأوراق الرسمية والمصادر الرسمية وبيانات من التيارات السياسية.
النقاش (0)