سياسة عربية

البحرين: قطر بلد عنصري يغيب الأحرار العرب في سجونه

خالد بن أحمد: قطر بلد قائم على الظلم- أ ف ب
خالد بن أحمد: قطر بلد قائم على الظلم- أ ف ب
اتهمت البحرين، دولة قطر، بأنها دولة عنصرية تعاني من وضع اجتماعي مزر قائم على القهر، وذلك في تغريدات لوزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد.

وقال الوزير إن أزمة قطر ليست بأعمالها "المشينة" فقط و"تآمرها" على أشقائها، بل بوضعها الاجتماعي المزري أيضا القائم على الظلم.

وفي مقارنة مع سجون بلاده، قال بن أحمد إن سجناء البحرين "مجرمون يقضون أحكامهم بحكم قضائي"، أما في قطر "فالسجون تمتلئ "بأحرار العرب الذين غيبوا في السجن ظلما دون محاكمة".

وجاءت تصريحات الوزير فيما قال إنه رد على "أكاذيب" تروجها قناة الجزيرة الفضائية عن سجن "جو" البحريني، الذي أكد أنه يعمل وفق المعايير العالمية، ويخضع لإشراف دائم من وزارة الداخلية.

وكانت منظمات حقوقية بحرينية وخليجية وأوروبية طالبت منظمة الصليب الأحمر بزيارة عاجلة للسجون البحرينية للوقوف على أوضاعها وإيقاف الانتهاكات التي وصفتها بالـ"جسيمة" ضد المعتقلين ومطالبة بالإفراج الفوري عن معتقلي الرأي.

وقال التقرير إن معتقلي سجون البحرين فاق 4 آلاف سجين بينهم نساء، إلى جانب 12 ألف حالة اعتقال تعسفي بينهم مئات النساء والأطفال منذ عام 2011، تعرض 4 آلاف منهم للتعذيب والمعاملة الحاطة بالكرامة الإنسانية.

وقالت المنظمات إن الزنازين في البحرين مكتظة بنحو 50% من طاقتها الاستيعابية.

وكان أحد سجون البحرين شهد حالات تسمم غذائي لسجناء بسبب رداءة الطعام المقدم لهم، بحسب التقرير.

وذكر التقرير بأحداث 2013 في سجن "جو" المركزي، بعد إضراب المعتقلين عن الطعام ولجوء السلطات للقوة المفرطة لإنهاء الاحتجاجات في السجن. 

ووقع على التقرير كل من مركز البحرين لحقوق الإنسان، ومنتدى البحرين لحقوق الإنسان، و معهد الخليج للديمقراطية وحقوق الإنسان، ومنظمة سلام للديمقراطية و حقوق الإنسان، والمنظمة الأوربية - البحرينية لحقوق الإنسان.


وفي ردود الأفعال استجهن عدد من متابعي الوزير على "تويتر" التصريحات وذكروه بتصريحات سابقة مدح فيها قطر، مؤكدين على أن التصريحات تأتي في إطار الحصار على دولة قطر.

كما نشر بعد المغريدين في الردود جانبا مع معاناة البحريين، مطالبينه بنشر جانب من معاناة القطريين -إن وجدت- كما يقول في تغريداته.



النقاش (0)