سياسة عربية

موسكو تكشف هويات قتلاها في سوريا وتنقل الجرحى للعلاج

قالت موسكو إنهم ليسوا أفرادا في الجيش الروسي - جيتي
قالت موسكو إنهم ليسوا أفرادا في الجيش الروسي - جيتي

قالت وزارة الخارجية الروسية اليوم الثلاثاء إن العشرات من الروس ومواطني الجمهوريات السوفيتية السابقة سقطوا بين قتيل وجريح في اشتباكات بسوريا في الآونة الأخيرة.

وذكرت الوزارة أنه لا يوجد أفراد من القوات المسلحة الروسية بين القتلى أو الجرحى وأن المصابين يتلقون العلاج في مستشفيات في روسيا.

كانت ثلاثة مصادر مطلعة قد قالت لرويترز الأسبوع الماضي إن نحو 300 شخص يعملون لصالح شركة عسكرية روسية خاصة على صلة بالكرملين سقطوا بين قتيل وجريح في اشتباك مع التحالف بقيادة الولايات المتحدة في سوريا.

 

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزير الخارجية سيرغي لافروف قوله الاثنين الماضي إن التقارير التي أفادت بمقتل مئات المتعاقدين الروس في سوريا مؤخرا "محاولة لاستغلال الحرب السورية".

 

وقالت الولايات المتحدة الأمريكية مطلع شباط/ فبراير إن قواتها قتلت أكثر من 100 مسلح من المليشيات التي تقاتل إلى جانب النظام السوري بعد أن "أحبط التحالف بقيادة واشنطن وقوات محلية مدعومة منها هجوما كبيرا ومنسقا في وقت متأخر أمس الأربعاء وصباح اليوم الخميس".

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول أمريكي قوله إن "القوات الموالية للنظام السوري كانت تضم نحو 500 فرد في تشكيل كبير مترجل تدعمهم مدفعية ودبابات وأنظمة صواريخ متعددة الفوهات وقذائف مورتر".

وكان التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن أعلن أنه شن غارة جوية على قوات موالية للنظام السوري إثر هجوم شنته في دير الزور على وحدات من "قوات سوريا الديمقراطية" التي تدعمها الولايات المتحدة.

النقاش (0)