سياسة دولية

روسيا تنفي احتماليه المواجهة العسكرية مع أمريكا في سوريا

ستطلب روسيا من مجلس الأمن إرسال محققين من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى دوما - جيتي
ستطلب روسيا من مجلس الأمن إرسال محققين من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى دوما - جيتي

قال ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، إنه لا يوجد احتمالات لمواجهة بين بلاده والولايات المتحدة الأمريكية في سوريا، قد تؤدي إلى اشتباك عسكري.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن بوغدانوف قوله إن هناك "اتصالات عمل" بين مسؤولين روس وأمريكيين حول سوريا، مضيفا أنه يرى أن حسن الرأي سيسود في النهاية.

 

وأبلغت روسيا، الثلاثاء، دولا أعضاء بمجلس الأمن أنها ترفض مسودة القرار الأمريكي لإجراء تحقيق جديد بشأن الأسلحة الكيماوية في سوريا.

 

وقال دبلوماسيون إن روسيا أبلغت مجلس الأمن أنها ستطرح مسودتي قرارين بشأن سوريا للتصويت الثلاثاء لأنها لا تتفق مع نص مشروع القرار الأمريكي.

وقال دبلوماسيون إن روسيا طلبت من المجلس أن يصوت أيضا على مسودة أعدتها لإجراء تحقيق جديد في هجمات بأسلحة كيماوية في سوريا.

وقالت روسيا إنها ستطرح للتصويت بعد ذلك مشروع قرار آخر يدعم تحديدا إرسال محققين من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى موقع هجوم دوما المزعوم الذي وقع السبت الماضي.

 

وقال البيت الأبيض اليوم الثلاثاء إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يحضر قمة أمريكا اللاتينية هذا الأسبوع للتركيز على الأزمة السورية.

وكان من المقرر أن يسافر ترامب إلى بيرو، الجمعة، لحضور القمة ثم يزور كولومبيا.

وقالت سارة ساندرز المسؤولة الإعلامية بالبيت الأبيض في بيان: "بناء على طلب الرئيس سيسافر نائبه بدلا منه. سيبقى الرئيس في الولايات المتحدة لتوجيه رد الفعل الأمريكي إزاء سوريا ومتابعة التطورات حول العالم".

قال مسؤولون أمريكيون إن الولايات المتحدة تدرس ردا عسكريا جماعيا على ما يشتبه بأنه هجوم بغاز سام في سوريا، بينما أدرج خبراء منشآت عدة رئيسة كأهداف محتملة، وفق ما نقلته وكالة أنباء "رويترز".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تعهد برد قوي الاثنين، قائلا إن القرار سيُتخذ سريعا في أعقاب الهجوم الذي يُشتبه بوقوعه في وقت متأخر من مساء السبت الماضي في مدينة دوما السورية، وأسقط ما لا يقل عن 60 قتيلا، وما يربو على مئة مصاب.

النقاش (0)