اقتصاد عربي

التضخم يسجل مستويات قياسية مع خسائر الجنيه في السودان

قال متعاملون إن العملة السودانية جرى تداولها عند حوالي 34 جنيها للدولار في السوق السوداء هذا الأسبوع- جيتي
قال متعاملون إن العملة السودانية جرى تداولها عند حوالي 34 جنيها للدولار في السوق السوداء هذا الأسبوع- جيتي

أعلن الجهاز المركزي للإحصاء، أن التضخم في السودان ارتفع إلى 55.6 بالمئة على أساس سنوي في آذار/ ماس من 54.34 بالمئة في شباط/ فبراير، وسط زيادات في أسعار السلع الغذائية، أثارت اضطرابات، ونقص في العملة الصعبة قلص الواردات.


وترتفع الأسعار منذ أن هوى الجنيه السوداني إلى مستويات قياسية منخفضة في السوق السوداء في الأشهر القليلة الماضية، ما دفع البنك المركزي إلى تخفيض قيمة العملة مرتين منذ بداية العام وهو ما خفض سعر الصرف الرسمي إلى حوالي 31.5 جنيه للدولار من 6.7 جنيه في أواخر كانون الأول/ ديسمبر.


وتستهدف الحكومة خفضا حادا للتضخم ليصل إلى 19.5 بالمئة في حلول نهاية 2018 من 34.1 في المئة في نهاية 2017، لكنها دأبت على نفي أنها تخطط لتعويم عملتها.


وقال متعاملون إن العملة السودانية جرى تداولها عند حوالي 34 جنيها للدولار في السوق السوداء هذا الأسبوع، مقارنة مع مستوى قياسي منخفض عند حوالى 40 جنيها في الأشهر القليلة الماضية.

 

اقرأ أيضا: أزمة المحروقات تشتعل بالسودان والحكومة تنفي نقص الإمدادات

النقاش (0)