سياسة عربية

ما دلالة عودة عكاشة للمشهد الإعلامي في مصر؟

صحفيون مصريون: عكاشة فقد جمهوره من البسطاء ويعود إلى الشاشة منزوع الدسم- يوتيوب
صحفيون مصريون: عكاشة فقد جمهوره من البسطاء ويعود إلى الشاشة منزوع الدسم- يوتيوب

بعد تنكيل النظام العسكري الحاكم بمصر بالإعلامي توفيق عكاشة بإسقاط عضويته بالبرلمان، وغلق قناته "الفراعين" ومنعه من الظهور الإعلامي، وإصدار حكم قضائي بحبسه؛ عاد عكاشة مجددا للظهور الإعلامي ممجدا سياسات النظام.

وأثارت عودة الإعلامي المثير للجدل عبر فضائيتي "الحياة" و"العاصمة"، التي تديرهما المخابرات المصرية ‏14 حزيران/يونيو‏ الجاري؛ التساؤلات حول أهداف النظام من عودة عكاشة الذي طالما خاطب المصريين بلغة رجل الشارع وكان له دور بإسقاط حكم الرئيس محمد مرسي، وتهيئة الشارع للانقلاب العسكري.

عودة عكاشة، التي جاءت بعد مغادرة الإعلامي عمرو أديب، الذي كان يعتبر صوت النظام لفضائية "أون" والتعاقد مع شبكة "إم بي سي" السعودية، اعتبرها البعض محاولة من النظام لاستعادة مكانته بين الفقراء واستمالة حزب الكنبة وخاصة بعد خسارة النظام، لكثير من القبول بسبب السياسات الاقتصادية وغلاء الأسعار.

كيف انتهت أزمات عكاشة؟

وعلى مدار نحو عامين عاش عكاشة أزمات عدة؛ بداية من شطب البرلمان المصري عضويته في 2 آذار/مارس 2016، على خلفية لقائه سفير إسرائيل بمصر في شباط/فبراير 2016.

وفي 26 نيسان/أبريل الماضي، أعلن عكاشة تصفية فضائيته وفاء لمديونيات مدينة الإنتاج الإعلامي، وفق بيان له غازل فيه النظام بأمنيته بمواجهة فضائيات المعارضة عبر قناته المغلقة.

وفي 13 أيار/مايو الماضي، أوقفت أجهزة الأمن عكاشة، لتنفيذ حكم حبسه لمدة عام بقضية تزوير شهادة الدكتوراه.

ورغم تلك الأحداث إلا أنه وعلى غير المتوقع؛ أعلنت فضائية "العاصمة"، في ‏11 حزيران/يونيو الجاري‏، عودة عكاشة لشاشتها، فيما أعلن عكاشة عودته قريبا للبرلمان، بقوله باليوم التالي، إنه أقام دعوى بالقضاء الإداري وتم قبولها شكلا وموضوعا.

‏ومع عودة عكاشة الإعلامية؛ أعلن عن عقد قرانه على زميلته الإعلامية حياة الدرديري الخميس، مؤكدا عودة فضائية "الفراعين"، برئاسة زوجته، للعمل خلال شهر بعد استكمال التجهيزات الفنية.

يعترف بأنه مطبلاتي

وبأول ظهور له في ‏14حزيران/يونيو الجاري‏، قال إن عودته للشاشة بسبب ما أوقعه الإعلاميون الآخرون من ضرر للسيسي، وقام بتخويف المصريين من الثورة بسبب الغلاء، زاعما بعد قسمه على "القرآن الكريم" أن نتيجتها ستكون احتلال إسرائيل لمصر بـ3 سنوات.



وعبر حلقة برنامجه الجمعة، هاجم عكاشة من اتهمه بأنه جاء مطبلا لسياسات النظام، وادعى أن ظهوره على الشاشة لصالح المشاهدين، واضفا إياهم بـ"جهلاء"، ينساقون وراء كلام اليساريين والإخوان.

 



فشل الآخرين

وتعتقد ‏‎الإعلامية الدكتورة أماني إبراهيم، أن "سبب إغلاق قناة الفراعين هو تأهيل توفيق عكاشة، لما هو فيه الآن على قنوات الحياة، والعاصمة؛ خاصة بعد الجدل الذي حدث باستقباله السفير الإسرائيلي الذي كاد أن يحرق مكانته عند جموع مشاهديه من بسطاء المصريين".

وعن سبب عودته الآن، أكدت إبراهيم، لـ"عربي21"، أنه "لفشل الإعلاميين السابقين طوال الفترة السابقة بالوصول لعقل البسطاء؛ خاصة في فترة هذا الكم من الإصلاح والتغييرات التي لا يستوعبها المواطن العادي، وأنها في مصلحة مستقبل الوطن، وذلك بسبب انشغالهم بارتفاع الأسعار ولقمة العيش".

واعتبرت أن عكاشة رجل إعلام المرحلة، وقالت إنه يجب على عكاشة التوقف عن سب المواطنين وتشبيههم "بالبهائم والجهلة وعيزين ضرب الجزمة على دماغهم.. إلخ"، مؤكدة: "لابد من احترام المشاهد المصري بكل المقاييس".

إفلاس إعلامي

ويعتقد الكاتب الصحفي سيد أمين، أن "النظام يتخبط؛ وانفض الناس عن مشاهدة إعلامييه بعدما صاروا لا يستطيعون إقناع أحد بالصبر على الغلاء والخراب"، مشيرا إلى أن ذلك "دفع الكثير من أنصار السيسي، للبحث عن إعلام عاقل بقنوات كالجزيرة والشرق ومكملين ووطن وغيرها مما يصنفها النظام كإعلام معاد".

أمين، أوضح لـ"عربي21"، أنه "حينما شاهد الناس تلك القنوات أزيلت الغشاوة عن أعينهم وباتوا ينضمون للمعسكر الرافض لحكم السيسي؛ فكان من الطبيعي العودة لعكاشة، خاصة وأن له لغة تخاطب الطبقات الدنيا ثقافيا ومعرفيا وهي صلب جماهير السيسي التي بدأت الانصراف عنه".

وقال إن "العودة لعكاشة هي إشارة واضحة لإفلاس معسكر السيسي إعلاميا"، مضيفا أن "الفضل بذلك يعود لسياسة إعلام المعارضة الذي يركز على توضيح أكاذيب هؤلاء الإعلاميين وكشفهم أولا بأول".

منزوع الدسم

وقال الكاتب الصحفي بالأهرام، جمال إسماعيل، إن "عكاشة يعود إلى الشاشة منزوع الدسم، ويحاول أن يقول فهمت وتعلمت"، مؤكدا أنه "فقد جمهوره الغفير من البسطاء".

وحول الذي يمكن أن يقدمه ولم تقدمه كتيبة من الإعلاميين منتشرة عبر فضائيات تخدم النظام، أكد إسماعيل: "يعتقدون أنه مازال يمتلك التأثير على البسطاء وهي الطبقة الأشد فقرا والتي تعاني من القرارات الاقتصادية".

وبتوقعه لنجاح عكاشة، يرى إسماعيل أن "عكاشة فشل من أول حلقة؛ واسأل الحارس والبائع والنجار، والجميع سأل لماذا عكاشة أصبح مطبلا للنظام؟"، موضحا: "البسطاء اكتشفوه ولم يعد أحد يراه، خاصة أنهم يعلمون أن الإعلام أصبح بقبضة شركات تابعة للحكومة على حد قولهم".

يفشل أم ينجح؟

وانتقدت الأستاذة بجامعة القاهرة علياء المهدي، عودة عكاشة، موضحة عبر "فيسبوك"، أن من أمر بعودته لا يفهم أن "تأثيره لم يعد موجودا"، مضيفة أن "الإعلاميين الكبار الحاليين ليس لهم تأثير يذكر"، ومؤكدة أن عودة عكاشة تكشف أن النظام "لم يعد عنده بديل يقبله جمهور المشاهدين الواعي".

فيما اعتبر الصحفي شعبان خليفة أن عودة عكاشة "لها معنى وحيد وهو اللعب بكارت محروق بعدما فقدت كل الكروت فعاليتها".

نجح باقتدار

وفي المقابل يرى أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة الدكتور محمود علم الدين، أن "عكاشة، نجح باقتدار وببساطة كعادته في تذكير الجمهور بأهمية ثورة 30 يونيو، وتبصيره بالمخاطر التي تواجهها مصر الآن"، قائلا عبر "فيسبوك"، إنه "لا مبرر لانزعاج البعض من عودته لممارسة دوره الإعلامي الوطني".

 

النقاش (2)
Yasser ellahib
الأحد، 01-07-2018 07:04 ص
بسم الله الرحمن الرحيم به ابدأ وبه أستعين والله ولي الصالحين أللهم اعذناواجرنا من الشيطان الرجيم ومن شركه وشاركه ومن كل يأتمر بأمره من ألجن والإنس وللتحزير فقط ليس النار والباردو من وسواسة الأعوار الدجال بال ايضاً الجهاز ألذي تقرأ رسالتي ألأن عليه بكامل محتوياته هوا من وسواسة الأعوار الدجال ما دامت الكهرباء به يسمع ويراى من يقف ورأى الشاشة ولا أحد يعلم متى يركب على ظهوركم مقابل السكوت على ما سمع ورائ والألعاب الإلكترونية ألتي تدفع في الأطفال إلى الأنتحار أكثر وأكبر من داليل وشاغلو عقولكم والقرار لكم والعبراة لمان يعتبر ومن يجيد لغة ثانية فاليترجم وأرسله للغير وأسأل الأجر من الله والله ولي التوفيق لعباده الصالحين
مصري جدا
الأحد، 01-07-2018 12:04 ص
عودة ظهور عكاشة له عدة دلالات ،،، اولها ،،، افلاس المشهد الاعلامي الموالي لنظام حكم العسكر ،،، ثاتيها ،،،،،،، محاولة اعادة تدوير البضاعة القديمة املا في تحقيق نفس الرواج التحاري السابق ،،، ثالثها ،،، اتساق وانسجام عكاشه وطريقته لنظام حكم السيسي وجمهور السيسي حيث الفراغ العقلي والقصص والحكايات وطريقة المصاطب ،،، رابعها ،،، عودة عكاشة بعد تاديبه وتهذيبه وعقابه ،،،، خامسها ،،، قد يكون لاسرائيل دور في عودته لصلة القرابة بينهما خيث كان خاله من اكبر جواسيس اسرائيل في مصر ،،،سادسها ،،، بشرة خير للمصريين بوجه الشؤم فلربما يشهد بوجوده انقلابا جديدا على السيسي ولما لا ،،،،