اقتصاد دولي

وكالة تصنيف ائتماني تخفض تصنيف بنوك تركية

نمو الاقتصاد التركي تباطأ إلى 5.2 في المئة بين نيسان/ أبريل وحزيران / يونيو- جيتي
نمو الاقتصاد التركي تباطأ إلى 5.2 في المئة بين نيسان/ أبريل وحزيران / يونيو- جيتي

أعلنت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني، أنها خفّضت تصنيف أربعة مصارف تركية، معتبرة أن "مخاطر هبوط حاد للاقتصاد بعد انهيار الليرة زادت".


وقالت الوكالة إن الاجراء شمل مصارف " أناضولو بنك" و"فيبا بنك" و"شكر بنك" و "أوديا بنك".

ويأتي الإجراء بعد أن خفضت وكالة "موديز" في آب/ أغسطس الماضي، تصنيفها لعشرين مؤسسة مالية تركية على خلفية تزايد مخاطر "تراجع التمويل".

وقالت "فيتش"، إن قرارها يعكس "المخاطر المتزايدة التي تحيط بأداء المصارف ونوعية أصولها ورأسمالها وسيولتها وأشكال التمويل بعد تقلبات الأسواق في المرحلة الأخيرة".

 

اقرأ أيضا: وكالات التصنيف الائتماني.. محايدة أم مدفوعة سياسيا؟

ومضت تقول إن التحرك أخذ في الاعتبار "التدهور" في شعور المستثمرين، وبأن المخاطر المحيطة بالاستقرار المالي "لا تزال كبيرة".

وكان نمو الاقتصاد التركي تباطأ إلى 5.2 في المئة، بين نيسان/ أبريل، وحزيران/ يونيو، بعد أن كان 7.3 في المئة، بالربع الأول للعام الجاري، بحسب أرقام رسمية نشرت الاثنين.

وتتعرض الليرة التركية لخسائر متتالية أمام الدولار منذ أكثر من شهر، بعد العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة على أنقرة بسبب قضية القس الأمريكي أندور برانسون الخاضع للإقامة الجبرية، ويحاكم في قضايا "تجسس وإرهاب".

النقاش (0)