سياسة دولية

رئيس الأركان التركي يلتقي نظيره الأمريكي.. وإدلب أبرز الملفات

رئيس هيئة الأركان الأمريكية جوزيف دانفورد- جيتي
رئيس هيئة الأركان الأمريكية جوزيف دانفورد- جيتي

التقى رئيس الأركان العامة التركي ياشار غولر، ونظيره الأمريكي جوزيف دانفورد، في واشنطن، في حين برزت إدلب في محادثات الجانبين.

 

وبحسب بيان صادر عن اللقاء الثنائي، فإن المسؤولين تناولا "سبل تحقيق الأمن والاستقرار في إدلب السورية".

وقال متحدث الأركان العامة الأمريكية، العقيد باتريك ريدر، إن غولر التقى ودانفور في مقر وزارة الدفاع "بنتاغون"، في واشنطن التي يزورها الأول حاليا للمشاركة بمؤتمر رؤساء أركان الدول المشاركة بالحرب على المنظمات المتطرفة.

وأوضح ريدر في البيان أنهما شددا على أهمية العلاقات التركية الأمريكية، وضرورة تحقيق الأمن والاستقرار بمحافظة إدلب.

وتابع: "واصل القائدان مباحثاتهما التي تناولت سبل تحقيق الأمن والاستقرار بإدلب، وتناولا أهمية التعاون التركي-الأمريكي بشأن مكافحة الإرهاب لإلحاق هزيمة دائمة بتنظيم داعش".

ولفت المسؤول العسكري الأمريكي، إلى "استمرار العلاقات العسكرية القوية بين البلدين (تركيا وأمريكا) العضوين بحلف شمال الأطلسي (ناتو)".

ويناقش المؤتمر المذكور خلال فعالياته عددا من الملفات والموضوعات المرتبطة بتنسيق الجهود الإقليمية والدولية الرامية للقضاء على الإرهاب، ومجابهة التهديدات والتحديات التى تستهدف الأمن والاستقرار بالشرق الأوسط.

 

اقرأ أيضا: ماذا بعد سحب المعارضة للسلاح الثقيل من محيط إدلب؟

 

يشار إلى أن اتفاق إدلب لا يزال يطبق من جميع الجهات المعنية فيه، إذ سحبت فصائل المعارضة جميعها السلاح الثقيل من المناطق المنزوعة السلاح المتفق عليها.

النقاش (0)