سياسة عربية

نور يكشف عن رسالة كتبها لمبارك من محبسه.. هذا محتواها

أيمن نور: لم أجد ما أكتبه في رسالتي لمبارك أفضل من كلام الله- الأناضول
أيمن نور: لم أجد ما أكتبه في رسالتي لمبارك أفضل من كلام الله- الأناضول

كشف زعيم حزب غد الثورة والمرشح الرئاسي المصري الأسبق، أيمن نور، عن محتوى رسالة عمرها 14 عاما كتبها للرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.


وقال نور في مقال له بموقع "الشرق"، إن أهم وأخطر رسالة كتبها في حياته، كانت رسالة قصيرة إلى مبارك، مضيفا أن "قصة هذه الرسالة بدأت عندما زارني في سجنى يوماً مسؤول كبير وثيق الصلة بالرئيس مبارك، وسألني: متى ستخرج من هنا؟! فضحكت ساخراً من السؤال، وقلت له: اسأل رئيسك الذي أرسلك .. فقال لي: اسأله أنت في رسالة مختصرة، ولطيفة، ورقيقة، اكتبها وسأنقلها له مباشرة اليوم فتخرج غداً".


واستطرد: "لم أجد ما أكتبه في هذه الرسالة أفضل من كلام الله.. ولم أجد ما يمكن أن أوجهه لرجل ظن أنه إله سوى (قل هو الله أحد)"، موضحا أن المسؤول الكبير عندما فتح الرسالة وقرأها "ظل يصرخ قائلاً: ستبقى في هذا السجن وهذا اختيارك وقرارك".


وأشار نور إلى أن مبارك تم سجنه بعد شهور في نفس الزنزانة التي كان يقبع بها، وقال: "كما شاء القدر أن المسؤول الذى زارني وطلب مني أن أكتب رسالة للرئيس، كان هو الأخر نزيل نفس السجن قبل رئيسه بأسابيع قليلة".


واختتم نور مقاله قائلا: "بعد 13 عاماً من سجني، أكتب هذه السطور من منفاي، وهي مهداة للسيسي، وكل فرعون ولكل هامان يتصور أن قدرته أكبر من قدرة الله".

النقاش (1)
محمود عبدالرحمن
السبت، 29-12-2018 04:19 م
قل هوالله أخد