سياسة دولية

نتنياهو يهدد غزة برد "مؤلم" ويؤكد مواصلة ضرب إيران بسوريا

تأتي تصريحات نتنياهو بعد ساعات من قصف الاحتلال لمواقع المقاومة في قطاع غزة واستشهاد فلسطيني- تويتر
تأتي تصريحات نتنياهو بعد ساعات من قصف الاحتلال لمواقع المقاومة في قطاع غزة واستشهاد فلسطيني- تويتر

هدد رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأربعاء، بالرد بشكل "مؤلم جدا، في حال انطلقت أي هجمات من قطاع غزة".


وقال نتنياهو خلال زيارته لقاعدة "شيزافون" العسكرية، إنه "ربما هناك في غزة من فكر أنه يستطيع أن يرفع رأسه ويعتدي علينا (..)، وعليهم أن يدركوا  أن الرد سيكون قاتلا ومؤلما جدا، ونحن مستعدون لجميع السيناريوهات ولأي تصعيد"، بحسب تعبيره.


وأضاف نتنياهو أنني "متأكد بأننا نمتلك القدرة على الحسم (..)، ونواجه تحديات في الشمال وفي الجنوب وفي الشرق وأيضا في ساحات بعيدة، ونستطيع أن ننتصر فيها"، على حد قوله.

 

 

 


وتأتي تصريحات نتنياهو بعد ساعات من قصف الاحتلال لمواقع المقاومة في قطاع غزة واستشهاد أحد عناصر كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، إلى جانب إصابة ضابط إسرائيلي بجراح طفيفة بنيران قناص فلسطيني.


وفيما يتعلق بالقصف الإسرائيلي في سوريا، قال نتنياهو إننا "نضرب الجيش الإيراني، ونحن الوحيدون الذين نقاتل الإيرانيين في سوريا".


واعتبر أن "إيران هي العدو اللدود لإسرائيل، لأنها تهدد بالقضاء علينا من خلال إقامة معاقل أمامية لها في لبنان عبر حزب الله، وآخر في قطاع غزة، والآن تسعى إلى إقامة معقل ثالث في الشطر السوري من هضبة الجولان"، وزاد قائلا: "إيران تريد أن تطوقنا".

 

وكتب نتنياهو بموقع تويتر: "بدلا من التدخل في الانتخابات، من الأفضل لسليماني أن يفحص حال القواعد الإيرانية التي يحاول إقامتها في سوريا، ولن أتوقف عن مواجهة تلك القواعد طالما بقيت رئيس وزراء"، وفق قوله.


وكانت وسائل إعلام إيرانية ذكرت أن قائد فيلق "القدس" الإيراني قاسم سليماني رأى أن "الرد على ضربات إسرائيل مؤخرا على سوريا، سيؤدي إلى سقوط نتنياهو في الانتخابات المزمع إقامتها في أبريل، وإلا فسيواصل الأخير التصعيد حتى يفوز بها".

النقاش (0)