سياسة عربية

مقتل 42 شخصا في قصف صاروخي للتحالف شرق سوريا

يدعم التحالف الدولي قوات "قسد" التي تشن منذ أيلول/ سبتمبر 2018 هجوما بريا ضد تنظيم الدولة- الأناضول
يدعم التحالف الدولي قوات "قسد" التي تشن منذ أيلول/ سبتمبر 2018 هجوما بريا ضد تنظيم الدولة- الأناضول

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت، أن 42 شخصا بينهم 13 مدنيا، قتلوا في قصف صاروخي للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، لآخر جيب لتنظيم الدولة في شرق سوريا.


وقال المرصد في بيان صحفي إن "القصف الصاروخي للتحالف استهدف في وقت متأخر الجمعة، منازل في أراض زراعية قرب بلدة الباغوز، ما أسفر عن مقتل 42 شخصا بينهم 13 مدنيا"، موضحا أنه من بين القتلى سبعة سوريين من تنظيم الدولة، إلى جانب ثلاثة أطفال من نفس العائلة، إضافة إلى ستة عراقيين غير مقاتلين.


وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إن "الجهاديين يستخدمون هذه المنطقة لشن هجماتهم المضادة"، لافتا إلى أنه "رغم الهجمات المضادة التي شنها التنظيم، فقد أحرزت قوات سوريا الديمقراطية تقدما سريعا في الأسابيع الأخيرة، وتمكنت من السيطرة على القسم الأكبر من آخر جيوب التنظيم في المنطقة".

 

اقرأ أيضا: المرصد: تعزيزات عسكرية أمريكية بسوريا تشمل ذخائر وجنودا


ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من التحالف، الذي سبق أن صرح بأنه يتفادى استهداف المدنيين في عملياته.


ويدعم التحالف الدولي قوات سوريا الديمقراطية التي تشن منذ أيلول/ سبتمبر 2018 هجوما بريا، ضد تنظيم الدولة في هذا الجيب الأخير، الواقع في محافظة دير الزور غير البعيدة عن الحدود العراقية.

النقاش (0)