سياسة عربية

الحلبوسي: تلقينا طلبا لإعادة تنظيم تواجد أمريكا بالعراق

العصائب هددت بضرب القوات الأمريكية في حال لم تخرج- جيتي
العصائب هددت بضرب القوات الأمريكية في حال لم تخرج- جيتي
قال رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي إن المجلس تلقى طلبا لإعادة تنظيم وجود القوات الأمريكية في البلاد رغم تأكيده على حاجة العراق لجهود دولية من أجل "مكافحة الإرهاب".

وقال الحلبوسي في تصريحات على هامش فعاليات ملتقى الرافدين الدولي 2019 في بغداد والذي يناقش ملفات أمنية واقتصادية إن البرلمان العراقي "سيعمل وبالتنسيق مع رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي لمعرفة الحاجة الفعلية بشأن القوات الأجنبية".

يأتي ذلك بعد ساعات من رفض نائبه حسن الكعبي، لتصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، معلناً أن "مجلس النواب سيعمل على تشريع قانون يتضمن إنهاء العمل بالاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة".

وأعلن ترامب، أمس، الإبقاء على قاعدة عسكرية أمريكية في العراق؛ حتى تتمكن واشنطن من مراقبة إيران.

وفي وقت سابق اليوم، قال الرئيس العراقي برهم صالح، في تصريحات على هامش المؤتمر ذاته، إن القوات الأمريكية المتواجدة في بلاده لا يحق لها مراقبة إيران، داعيا واشنطن إلى توضيح مهام قواتها في البلاد.

وكانت حركة "عصائب أهل الحق" المقربة من إيران كشفت مؤخرا عن رصد انتشار وتحركات جديدة للقوات الأمريكية داخل العراق، مهددة بضرب تلك القوات في حال عجزت الحكومة والبرلمان عن التصرف.

جاء ذلك في بيان لجواد الطليباوي، المتحدث العسكري باسم حركة "عصائب أهل الحق"، التي يتزعمها قيس الخزعلي. 

وأنهت القوات الأمريكية العمليات القتالية في العراق عام 2010، وجعلت محور عملها بعد ذلك تدريب القوات العراقية.
النقاش (0)