سياسة دولية

"نراك في المحكمة".. الديمقراطيون ينفجرون بوجه ترامب

بيلوسي عارضت إعلان ترامب الطوارئ واعتبرته غير دستوري- جيتي
بيلوسي عارضت إعلان ترامب الطوارئ واعتبرته غير دستوري- جيتي

أثار خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، وتأكيده بأن سيعلن حالة الطوارئ على الحدود مع المكسيك، من أجل ضمان تمويل إقامة جدار، غضبا واسعا من الديمقراطيين في الكونغرس الأمريكي.

 

وكأول رد فعل ساخط على خطاب ترامب، قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إليوت إنغل، مخاطبا الرئيس الأمريكي: "نراك في المحكمة".

 

وأضاف متحدثا لترامب عبر "تويتر": "خطابك فظ ومليء بالمغالطات".

 

 

 

 

من جهتها، علقت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، على خطاب ترامب بالقول: "ما فعله ترامب هو استيلاء على السلطة ومحاولة لتحقيق مراده بعد فشله في الحصول عليه دستوريا".

 

وأضافت زعيمة الديمقراطيين في النواب، أن "إعلان ترمب حالة الطوارئ بشكل غير قانوني هو اعتداء على الدستور".

 

وأشارت في تغريدات لها في "تويتر"، إلى أن "ترامب ليس فوق القانون، وينبغي ألا يسمح الكونغرس له بتمزيق الدستور".

 

 

 

 

وطالبت بيلوسي، زملاءها من الحزب الجمهوري في النواب الأمريكي، بأن ينضموا إليها والحزب الديمقراطي الذي تتزعمه بالكونغرس، لتوقيع بيان مشترك حول "إعلان الطوارئ غير المشروع للرئيس ترامب".

 

 

 

 

وكان ترامب ألقى خطابا مباشرا على الشعب الأمريكي، أفاد فيه بأنه سيعلن حالة الطوارئ مع المكسيك، في خطوة تمكنه من تمويل إقامة الجدار.

 

وقال ترامب: "سأوقع إعلان حالة طوارئ وطنية، وقد تم توقيعها مرات عدة من رؤساء سابقين. لقد وقعها رؤساء آخرون منذ عام 1977 (...) نادرا ما كانت هناك مشكلة. وقعوا عليها ولم يكن أحد يهتم. أعتقد أنه لم يكن أمرا مثيرا للغاية".

 

اقرأ أيضا: ترامب: سأعلن الطوارئ على الحدود مع المكسيك (شاهد)

وسبق أن وافق مجلس النواب الأمريكي الخميس، على مشروع قانون بشأن أمن الحدود يدعمه الحزبان الديمقراطي والجمهوري، ويهدف إلى تفادي إغلاق جديد للحكومة، وأرسله إلى الرئيس دونالد ترامب لتوقيعه ليصبح قانونا ساريا.

ويشمل مشروع القانون تمويل إقامة حواجز جديدة عند جزء من الحدود الأمريكية المكسيكية، لكن لا يتضمن التمويل الذي طالب به ترامب وقدره 5.7 مليارات دولار.

وأيد المجلس الذي يسيطر عليه الديمقراطيون مشروع القانون بأغلبية 300 صوت مقابل 128.

وكان مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون قد أقر مشروع القانون في وقت سابق يوم الخميس بأغلبية ساحقة بلغت 83 صوتا مقابل 16.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي سيوقع مشروع القانون، لكنه سيعلن أيضا حالة طوارئ وطنية لمحاولة الحصول على تمويل للجدار الذي وعد ببنائه على الحدود مع المكسيك.
 
8 مليارات

وقال مسؤول كبير في البيت الأبيض، الجمعة، إن إدارة ترامب حددت نحو 8 مليارات دولار من أموال الحكومة يمكن للرئيس الاستفادة منها هذا العام لإنجاز مقترحه ببناء سياج على الحدود مع المكسيك وفقا لخطة طوارئ وطنية.

وأضاف ميك مولفاني كبير موظفي البيت الأبيض في تصريح للصحفيين أنه إضافة إلى 1.38 مليار دولار من مشروع تمويل بموافقة الحزبين، فإن الإدارة ستجمع أموالا من جهات حكومية أخرى من بينها وزارتا الخزانة والدفاع.

ويعارض الديمقراطيون إعلان ترامب لحالة الطوارئ، باعتبارها "محاولة غير دستورية" لتمويل الجدار دون موافقة الكونغرس.

النقاش (0)