سياسة دولية

روحاني يرفض استقالة ظريف.. والأخير يواصل مهامه

روحاني رد على ظريف بأن الاستقالة تتنافى مع المصالح الوطنية- تويتر
روحاني رد على ظريف بأن الاستقالة تتنافى مع المصالح الوطنية- تويتر

رفض الرئيس الإيراني حسن روحاني، الاستقالة التي تقدم بها أمس، وزير الخارجية جواد ظريف.

وقال روحاني في رسالة لظريف، نقلتها وكالات أنباء إيرانية: "إن الاستقالة منافية للمصالح الوطنية للبلاد، ولا أوافق عليها".

وأضاف: "على جميع الأجهزة الحكومية، والسيادية، الإيرانية، أن تكون على تنسيق كامل مع وزارة الخارجية".

 

وقال مخاطبا ظريف: "نظرا لانك أمين وشجاع ومؤمن، علي حد تعبير قائد الثورة الإسلامية، وأنت في طليعة الوقوف في وجه الضغوط الأمريكية الشاملة، أعتبر قبول استقالتك بأنه يتناقض مع مصالح البلد ولا أوافق علي ذلك".

وتابع: "النجاحات التي رسمتها وزارة الخارجية، خلال الأشهر الماضية فحسب، في مواجهة المؤامرات الأمريکية في نيويورك وفيينا وبروکسل ولاهاي وميونيخ، وغيره والانتصارات السياسية، علي صعيد المنطقة، والعالم کانت ملفتة جدا، وابتهاج أعداء الشعب الإيراني، مثل الکيان الصهيوني، أفضل شاهد علي نجاح محمد جواد ظريف، وأفضل داع لمواصلة مهامه في منصب وزارة الخارجية".

وخاطب ظريف بالقول: "إنك محل ثقتي ونظام الجمهورية الإسلامية، وخاصة سماحة قائد الثورة الإسلامية، وعليك مواصلة نهجك بقوة وبسالة وحکمة".

 

وعاد ظريف لممارسة مهامه في الخارجية الإيرانية، بعد يوم واحد من تقديمه استقالته للرئيس روحاني.

وظهر ظريف، في مراسم استقبال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الذي يجري زيارة رسمية إلى طهران تمتد ليومين.

وقالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية "إسنا"، إن ظريف بعث برسالة "شكر للشعب الإيراني، والمسؤولين على دعمهم، ومحبتهم، خلال فترة توليه الخارجية، في السنوات الثلاث الماضية".

النقاش (0)