سياسة عربية

مستوطنون يقتحمون الأقصى.. ودعوات للنفير على أبوابه (شاهد)

فعاليات مقدسية دعت إلى التجمع على باب الأسباط عقب صلاة الجمعة- جيتي
فعاليات مقدسية دعت إلى التجمع على باب الأسباط عقب صلاة الجمعة- جيتي

اقتحم عشرات المستوطنين، الخميس، باحات المسجد الأقصى بحماية عسكرية معزّزة من قوات الاحتلال الإسرائيلي، بينما دعت فعاليات مقدسية غلى النفير العام الخميس والجمعة، رفضا لإجراءات الاحتلال في الأقصى.


وقال مصدر في دائرة الأوقاف الإسلامية، إن 59 مستوطنا يهوديًّا اقتحموا المسجد الأقصى من جهة "باب المغاربة"، خلال الجولة الأولى للاقتحامات.

وأضاف أن 50 مستوطناً آخرين من طلاب المعاهد الدينية اليهودية والجامعات العبرية، اقتحموا المسجد الأقصى خلال الجولة ذاتها، والتي  دامت ثلاث ساعات ونصف.

من جهة أخرى، دعت فعاليات مقدسية، لأوسع مشاركة بين صلاتي المغرب والعشاء الخميس، أمام باب الأسباط بالقدس المحتلة، وإلى أداء صلاة الجمعة في مصلى باب الرحمة، ثم الاعتصام بعد الصلاة عند باب الأسباط، رفضا لإجراءات الاحتلال، ولإنهاء سياسة الإبعاد عن الأقصى.

 

وأقدم الاحتلال على إصدار أوامر إبعاد عن الأقصى بحق رئيس مجلس أوقاف القدس الشيخ عبد العظيم سلهب، ونائبه الشيخ ناجح بكيرات، إضافة إلى سجن وإبعاد عدد من حراس الأقصى، وذلك على خلفية فتح مصلى باب الرحمة، وبدء الصلاة فيه.

 

اقرأ أيضا: المقدسيون يتأهبون لتحدي الاحتلال في جمعة "كسر المنع"

في، سياق متصل، جددت قوات الاحتلال فجر الخميس اقتحاماتها الواسعة لمناطق الضفة الغربية واعتقلت 17 من قرى وبلدات في رام الله وجنين وبيت لحم.

 

النقاش (1)
محمد يعقوب
الخميس، 07-03-2019 03:41 م
هل حان ألوقت لتكرار ما حصل في الحرم ألإبراهيمى الشريف في الخليل، بعد قيام المستوطن غولدشتاين بإقتحامة ساعة صلاة الفجر وقتل 29 مصليا مسلما فيه. بعدها كافأهم عرفات اللعين بتقاسم الحرم مع اليهود. هل جاء وقت قرينه عباس لتقاسم ألأقصى مع اليهود حتى يثبت لأسياده اليهود أن عرفات ليس أكرم منه. إنها اللعنة على فلسطين أن لا يحكمها أحد أبنائها، بالأول كان عرفات من يهود المغرب واليوم عباس البهائى من إيران.