سياسة عربية

"الداخلية" السعودية تدافع عن "السناب الأمني" وتثير جدلا

وزير الداخلية السعودي التقى الطفلتين وهو ما اعتبره ناشطون محاولة لإغلاق القضية- سبق
وزير الداخلية السعودي التقى الطفلتين وهو ما اعتبره ناشطون محاولة لإغلاق القضية- سبق

على نحو غير متوقع، دافعت وزارة الداخلية السعودية عن القائم على حساب "السناب الأمني"، بعد اتهامات واسعة وجهت له بالعنصرية.

 

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها، إنه وبعد التحقيق في مقطع الفيديو المتداول، ثبت لديها أن المصور سامي الشيباني لم يتقصد تجاهل طفلتين من ذوي البشرة السمراء.

 

وتجاوز الشيباني طفلتين من بنات "شهداء الأجهزة الأمنية"، في فعالية أقيمت بمدينة جدة قبل أيام.

 

وأثار بيان الداخلية جدلا واسعا، إذ اتهم ناشطون الوزارة بمجاملة القائم على الحساب، والذي تجاوز الطفلتين بطريقة واضحة، وفقا لهم.

 

وأوضح ناشطون أن الوزارة حاولت لملمة القضية، باستدعاء مجموعة من أبناء "الشهداء"، من ضمنهم الطفلتان المعنيتان، ليلتقطوا صورة جماعية مع وزير الداخلية عبد العزيز بن سعود بن نايف.

 

وكان وزير الداخلية وجه بالتحقيق في المقطع المثير للجدل.

فيما حاول الإعلامي سامي الشيباني نفي تهمة "العنصرية" عنه، مقدما اعتذاره لمن غضب من المشهد، مضيفا أن ما حصل هو "سوء فهم"، وأنه لم يتقصد تجاوز الفتاتين.

 

اقرأ أيضا"السناب الأمني العنصري" يغضب السعوديين وتدخل رسمي (شاهد)

 

 

النقاش (1)
جزائري
الثلاثاء، 30-04-2019 06:30 م
هذا عمل حقير صدر عن فرد عديم الخلق والشرف. والله نعل هاتين البنتين أشرف منك ومن يدافعون عنك.