سياسة دولية

الشرطة الأمريكية تحبط هجوما داخل مدرسة في بورتلاند

الشرطة قالت إن المسلح لم يتمكن من إطلاق أي رصاصة- جيتي
الشرطة قالت إن المسلح لم يتمكن من إطلاق أي رصاصة- جيتي

أحبطت الشرطة الأمريكية هجوما مسلحا داخل حرم مدرسة ثانوية في بورتلاند غرب الولايات المتحدة الجمعة، بعدما تمت السيطرة على طالب مسلح ببندقية هجومية.


ولم تكشف الشرطة التي تدخّلت سريعاً، عن هوّية المشتبه به. لكن وفق شهادات عدّة أدلى بها طلاب في مدرسة باركروز الثانوية، فإن المشتبه به هو أحد زملائهم في الدراسة ويبلغ من العمر 18 عاما.


وقالت شرطة بورتلاند بولاية أوريغون، خلال مؤتمر صحافي إنه "قبل حلول الظهر بقليل، دخل أحدهم إلى حرم مدرسة باركروز الثانوية بسلاح ناري، فتدخّل عدد من موظّفي المبنى، وأقدَم أحدهم على تثبيته أرضاً".


وأضافت الشرطة أنّها وجدت لحظة وصولها إلى المكان أحد الموظفين يحاول السيطرة على ذلك الشخص في أحد ممرات المبنى، وبحسب شهود عيان، فإنه لم يتم إطلاق أي رصاصة.

 

وقال طلاب في الثانوية لصحيفة محلية إنهم شاهدوا أحد زملائهم يحمل بندقية مخبأة تحت معطفه.


وتتكرر عمليات إطلاق النار في المدارس بالولايات المتحدة، ما يثير جدلاً بشأن الأسلحة المنتشرة في البلاد.

 

اقرأ أيضا: جريحان على الأقلّ في إطلاق نار داخل مدرسة بالولايات المتحدة

وفي 14 كانون الأول/ ديسمبر 2012، قتل شاب 26 شخصا بينهم 20 طفلا في مدرسة ساندي هوك في نيوتاون (كونيتيكت، شمال شرق البلاد) قبل أن ينتحر.


وفي 14 شباط/ فبراير 2018 في يوم عيد الحب، قام الشاب نيكولاس كروز في الـ19 من العمر بفتح النار في مدرسة في باركلاند في جنوب شرق فلوريدا، ما ادى الى مقتل 17 شخصا قبل أن يتم توقيفه.


وفي 18 أيار/ مايو 2018، قتل تلميذ يبلغ 17 عاماً شخصين بالغين وثمانية قاصرين في مدرسته الثانوية بولاية تكساس الأمريكية.

النقاش (0)