سياسة دولية

فرنسا: عدة أشهر أمام إيران لتصبح قادرة على صنع قنبلة نووية

باريس قالت إن باب الحوار مع طهران لا يزال مفتوحا- جيتي
باريس قالت إن باب الحوار مع طهران لا يزال مفتوحا- جيتي

أكدت فرنسا الأحد أن الحوار مع إيران بشأن ملفها النووي "ما زال مفتوحا"، وذلك في تعقيب على الخطوة الأخيرة التي أعلنتها طهران بتشغيل أجهزة طرد مركزي متطورة لزيادة مخزونها من اليورانيوم المخصب.


وفي مقابلة مع قناة (أرووبا1)، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان إن قرار إيران تقليص المزيد من التزاماتها بموجب الاتفاق النووي "يمكن التراجع عنه"، مضيفا أن باريس "ستواصل السعي لحوار من أجل عودتها إلى الالتزام الكامل بالاتفاق".


وتابع الوزير الفرنسي: "إيران قامت برد سيئ على القرارات السيئة التي اتخذها الأمريكيون... لكن مسار الحوار ما زال مفتوحا"، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن "إيران لا يزال أمامها عدة أشهر قبل أن تصبح قادرة على صنع قنبلة نووية".

 

وفي وقت سابق، قالت وسائل إعلام إيرانية، إن المدير العام المؤقت لوكالة الطاقة الذرية، كورنل فيروتا، وصل إلى طهران، فجر الأحد، للقاء كبار المسؤولين.

وبحسب وكالة "فارس" شبه الرسمية، فإن الزيارة التي تستغرق يوما واحدا، سيلتقي خلالها فيروتا برئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، وأمين المجلس الاعلى للأمن القومي علي شمخاني.

وعلق سفير ومندوب طهران في وكالة "الطاقة الذرية"، كاظم غريب آبادي، بالقول إن "هذه اللقاءات تأتي في إطار التعاون الجاري بين إيران والوكالة الذرية والمشاورات بينهما على مستوى عال".

النقاش (2)
ABARAN
الأحد، 08-09-2019 12:03 م
لا يحق لدول مجرمة إستعمارية قتلت الملايين من البشر حول العالم أن تتحدث عن دولة كإيران يريد الغرب الكافر والمتصهين أن يدمرها بكل الوسائل. ألم تقتل فرنسا المجرمة مليونين من الشعب الجزائري المسلم, وكم قتلت في المغرب وتونس وسوريا ودول سلامية في إفريقيـا ولها قواعد للسرقة والنهب في جميع مستعمراتها. ألم تقم فرنسا المجرمة بتجارب نووية في الشعب الجزائري جنوب الجزائر؟؟؟
الاكوان المتعددة
الأحد، 08-09-2019 11:06 ص
10 مدة طويلة ابوراس مطعوج ابوعيون فيها فراغ بن سلمان بأمكانة ان يشتريها بثواني لو زاد الاموال وهاء هوا أستأجر قمر صناعي وجعلة خازوق في قلب اروبا بأرأدتكم