سياسة دولية

مقتل جندي تركي بهجوم لـ"قسد".. والأخيرة تتحدث عن خسائرها

الجيش التركي قال إنه رد على الهجوم الأخير لقوات قسد - جيتي
الجيش التركي قال إنه رد على الهجوم الأخير لقوات قسد - جيتي

أعلنت وزارة الدفاع التركية الأحد مقتل جندي تركي وإصابة آخر في هجوم قالت إن ما يعرف بـ"قوات سوريا الديموقراطية"، شنته على قواتها قرب مدينة تل أبيض شمال سوريا.


وفي بيان لها، ذكرت الوزارة أن إرهابيي تنظيم "PKK,PYD أقدموا على 20 عمل استفزازي أو انتهاك في سوريا رغم اتفاق المنطقة الآمنة مع الولايات المتحدة الأمريكية"، مضيفة أن قواتها "ردت على مصدر الهجوم في إطار الدفاع المشروع عن النفس".

 

 

وأوضحت أن الجندي قتل بعد "إطلاق الإرهابيين نيران مضادات الدبابات والأسلحة الخفيفة أثتاء قيام القوات التركية بعملية استطلاع في منطقة تل أبيض، شرقي الفرات. 

 

اقرأ أيضا: اتهامات متبادلة بين أنقرة و"قسد" حول خرق هدنة 120 ساعة

وأشارت الوزارة إلى أنه "بالرغم من كل هذه الخروق للاتفاق فقد دخل موكب من 39 سيارة إسعاف أمس رأس العين وخرج منها بسلام، وأجلى عددًا من الجرحى والأشخاص من المنطقة".

 

في المقابل، قالت ما تعرف بـ"قوات سوريا الديمقراطية إن 16 عنصرا من مسلحيها قتلوا وأصيب آخرون جراء ما سمتها بـ"هجمات جيش الغزو التركي البرية والجوية والمدفعية" خلال الـ24 ساعة الماضية.


وفي بيان لها، الأحد قالت "قسد" إنه "على الرغم من قرار وقف إطلاق النار الذي التزمت بها قواتنا، لكن جيش الغزو التركي والفصائل الإرهابية الموالية له استمرت في شن هجماتها".


وأضاف البيان أن "الجيش التركي استهدف قرى رأس العين بالقصف الجوي، وتم استقدام المزيد من القوات والتحضيرات لمناطق وقف إطلاق النار، كما حاول الجيش التركي "استهداف مواقعنا في محور قريتي الحبش و الشكيرية، ومحاور أخرى تم استهدافها بالسلاح الثقيل".


وتابع البيان أن "قوات قسد ردت على هذه الهجمات في إطار حقها المشروع بالدفاع عن النفس"، مؤكدا أن "قواتنا تصدت لمحاولات التقدم وردتها على أعقابها، فيما استخدم جيش الغزو التركي القصف المدفعي بعد أن تم صد عدوانه البري"، وفق تعبير البيان.

النقاش (0)