سياسة عربية

تنظيم مسيرات العودة بشكل شهري بدءا من آذار المقبل

انطلقت مسيرات العودة في الـ 30 آذار/مارس 2018- عربي21
انطلقت مسيرات العودة في الـ 30 آذار/مارس 2018- عربي21

قررت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار بقطاع غزة، اعتماد برنامج فعالياتها لعام 2020 من خلال تنظيم المسيرات شهريا، بدءا من نهاية آذار/مارس المقبل، والمتزامن مع ذكرى إحياء يوم الأرض الفلسطيني.

 

وخلال مؤتمر صحفي لها بغزة، قالت الهيئة: "تقرر اعتماد برنامج مسيرات العودة لعام 2020 من خلال تنظيم المسيرات شهريا وكلما احتجنا للتواجد الجماهيري وفي المناسبات الوطنية البارزة".

 

واعتبرت اعتماد البرنامج القادم بآليات جديدة "مرتبط بتقديرات الهيئة الوطنية، وينطلق من مصالح شعبنا ومراعاة لظروفه".

وأضافت: "ندعو شعبنا للاستعداد الشعبي والوطني الحاشد لإحياء يوم الأرض والذكرى السنوية الثانية لانطلاقة المسيرات".

 

اقرأ أيضا: غزة.. إصابات بمسيرة العودة المنددة بالاستيطان في الخليل

 

وأردفت: "لتكن ذكرى يوم الأرض الخالد هذا العام، هبة واسعة وتصعيدا لكل مظاهر وفعاليات الكفاح الوطني الشامل، ومناسبة لاعلان الغضب العارم والالتحام مع أبناء شعبنا في الضفة والقدس والداخل المحتل، متسلحين بسلاح الإرادة والوحدة على أسس كفاحية من خلال الانطلاق في ساحات وميادين المواجهة، انتصارا للحق الفلسطيني والكرامة".

 

وفي ذات الوقت، دعت الهيئة "للمشاركة في فعاليات الجمعة القادمة، والتي تنطلق تحت عنوان (دماء الشهداء، ترسم طريق الحرية).

 

وقالت: "ستكون الفترة التي تلي هذه الجمعة وصولا لـ 30 آذار/مارس 2020 فترة تحضير وتطوير وتجهيز ملف بجرائم الاحتلال بحق المتظاهرين".

 

واعتبرت الهيئة أن "مسيرات العودة حققت منذ انطلاقتها جملة من الأهداف (...) وفي مقدمتها إعادة إحياء حق العودة في نفوس الجماهير، كما وكسرت المسيرات عنجهية الاحتلال واستنزفت جنوده وأربكت خياراته".

وقالت إن: "المسيرات تصدت لصفقة القرن المشؤومة وأوجدت البيئة السياسية المطلوبة لإفشال صفقة القرن وأي مشروع يهدف لتصفية الوطن والقضية".

وأكدت على "استمرار مسيرات العودة بطابعها الشعبي وأدواتها السلمية حتى تحقيق أهدافها الآنية والاستراتيجية، ووفقا لبرنامج متطور مرتبط بتطوير وتقييم أداء المسيرات، و يأخذ بعين الاعتبار التطورات على الأرض ونبض الجماهير بما يشمل تواصل الفعاليات التراثية الشعبية التي تؤكد على حق العودة المقدس".

 

واستمرت فعاليات مسيرات العودة بقطاع غزة لخمس وثمانين جمعة عبر مظاهرات احتجاجية شارك بها آلاف الفلسطينيين في خمس تجمعات ممتدة على المناطق الحدودية شرقي القطاع.

 

وانطلقت مسيرات العودة في الـ 30 آذار/مارس 2018، وأدت في مجملها إلى استشهاد ما يزيد عن 300 فلسطيني، وإصابة ما يزيد عن 19 ألف آخرين، جراء قمع الاحتلال لهذه المظاهرات السلمية.

النقاش (0)