سياسة عربية

دول جوار ليبيا تلتقي في الجزائر.. الوفاق ترفض المشاركة

سيشارك في الاجتماع وزراء خارجية مصر وتونس والسودان وتشاد ومالي والنيجر- مكتب إعلام حكومة الوفاق
سيشارك في الاجتماع وزراء خارجية مصر وتونس والسودان وتشاد ومالي والنيجر- مكتب إعلام حكومة الوفاق

تستضيف الجزائر الخميس، مؤتمرا لوزراء خارجية الدول المجاورة لليبيا من أجل بحث النزاع هناك، في حين أعلن رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج رفضه المشاركة.


وسيشارك في الاجتماع وزراء خارجية مصر وتونس والسودان وتشاد ومالي والنيجر بعد نحو أسبوع من قمة برلين التي استهدفت دعم وقف لإطلاق النار.

 

وزير خارجية الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، محمد سيالة أعلن رفضه المشاركة في الاجتماع، بسبب دعوة "وزير خارجية" الحكومة الموازية في الشرق الليبي.

 

اقرأ أيضا: استعداد جزائري لرعاية حوار بين أطراف الأزمة بليبيا

وتشعر الجزائر بقلق إزاء بزوغ تهديدات أمنية جديدة من أي تصعيد في ليبيا، لا سيما وأنها تواجه مشكلاتها السياسية الخاصة بعد نحو عام من احتجاجات حاشدة أدت إلى إحداث تغيير في قيادة البلاد.

ويمثل الصراع في ليبيا أول اختبار كبير على الصعيد الدولي للرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون الذي انتُخب الشهر الماضي.

وتخشى الجزائر أن تحاول جماعات مسلحة دخول أراضيها من ليبيا لمهاجمة منشآت النفط والغاز بها.

النقاش (2)
ناقد لا حاقد
الجمعة، 14-02-2020 03:56 م
الجزائر و بقيادتها الحالية اي العسكر معروفة بدعمها للارهابين و لكم في بشار الاسد و كيف بقيت الجزائر رفقة لبنان و العراق تساند في النظام الاسدي المجرم ، الجزائر تحاور في رجل ارهابي من الطراز العالمي اي المجرم حفتر ، الجزائر في سياستها الخارجية و بقيادة الفاسدين و المفسدين من تبون الى زيتوني مرورا بقائد الاركان الشيخ الهرم كلهم لا يجيدون سوى النهب و السرقة و نشر الفساد
جزائري أصيل
الأربعاء، 22-01-2020 06:54 م
هل إستسلم النظام الجزائري للضغوطات الدولية؟ لا توجد في ليبيا غير حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، بما أن المؤتمر هو لوزراء خارجية دول الجوار فلا يجوز دعوة ممثل عن المجرم زفتر للمؤتمر.