اقتصاد دولي

عملة تركيا تقلص خسائر الجمعة.. ما الذي تغير بسوق الصرف؟

اقتصادي: هبوط الليرة التركية ثم صعودها أمر طبيعي في سوق الصرف مع نهاية تداولات أسبوع وبداية تداولات جلسة جديدة- جيتي
اقتصادي: هبوط الليرة التركية ثم صعودها أمر طبيعي في سوق الصرف مع نهاية تداولات أسبوع وبداية تداولات جلسة جديدة- جيتي

صعدت الليرة التركية مع بداية تعاملات الاثنين، لتعوض جزءا كبيرا من خسائر منيت بها في نهاية تعاملات الجمعة.

 

وسجل سعر صرف الليرة التركية، صباح الاثنين، 5.97 ليرة مقابل الدولار الواحد، هبوطا من 6.05 ليرة مقابل الدولار الواحد كانت قد سجلته في نهاية تعاملات الأسبوع الماضي (وهو أقل مستوى في التعاملات العادية منذ مايو أيار).

 

وقالت الجهة المسؤولة عن تنظيم القطاع المصرفي التركي، الأحد، إنها ستخفض سقف تبادل البنوك التركية العملات، سواء في المعاملات الفورية أو الآجلة مع الكيانات الأجنبية إلى عشرة بالمئة من حقوق المساهمين بدلا من 25 بالمئة كما تحدد في أغسطس آب 2018 في أوج أزمة العملة التركية، وفقا لرويترز.

 

واعتبر الباحث الاقتصادي أحمد مصبح، أن هبوط الليرة التركية، ثم صعودها الاثنين، أمر طبيعي في سوق الصرف مع نهاية تداولات أسبوع وبداية تداولات أسبوع جديد، خاصة أنه لا يوجد إجراء سياسي أو اقتصادي قوي يمكن القياس عليه كمؤشر واضح ومباشر لإحداث تغير بارز في قيمة الليرة.

 

اقرأ ايضا: الليرة التركية تهبط لأقل مستوى منذ أيار/مايو

وقال مصبح خلال حديثه لـ"عربي21"، إن ارتفاع الدولار مقابل العملات الأخرى، الجمعة، على خلفية بيانات الوظائف الأمريكية الإيجابية، انعكس سلبا على سعر صرف العديد من العملات ومنها الليرة التركية والروبية الهندية.

 

كما أن صعود الدولار دفع اليورو والجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياتهما في أشهر مع توقع المستثمرين أن يظل الاقتصاد الأمريكي متينا في مواجهة تفشي الفيروس التاجي في أنحاء العالم.

وأشار الباحث الاقتصادي إلى وجود سبب آخر في هبوط الليرة التركية، الجمعة، وصفه بالـ"تراكمي"، يتمثل في استمرار تخفيض أسعار الفائدة، إلى جانب استمرار العمليات العسكرية التركية في سوريا.

 

وأضاف: "التوقعات المستقبلية بتخفيضات جديدة في أسعار الفائدة يدفع المستثمرين نحو ملاذات أكثر جدوى بينها الدولار، الأمر الذي يقلل الطلب على الليرة التركية" .

 

ونقلت رويترز على لسان مستثمرين ومتعاملين قولهم إن الهبوط الحاد المفاجئ للعملة التركية ثم تعافيها، بعد أن ظلت عالقة داخل نطاق ضيق لأسابيع، تشير إلى أن بنوك الدولة عاودت التدخل لحماية الليرة بعد أن باعت عشرات المليارات من الدولارات خلال العام المنصرم.

النقاش (0)