حقوق وحريات

"رايتس ووتش" تعيد تبرعا "كبيرا" لرجل أعمال سعودي.. لماذا؟

مؤسسة "الجابر" نشر صورا للأخير عام 2013 رفقة "كينيث روث"، المدير التنفيذي لـ"هيومان رايتس ووتش"- جيتي
مؤسسة "الجابر" نشر صورا للأخير عام 2013 رفقة "كينيث روث"، المدير التنفيذي لـ"هيومان رايتس ووتش"- جيتي

أعلنت منظمة "هيومان رايتس ووتش" الحقوقية الدولية، الخميس، إرجاع تبرع كبير من رجل أعمال، بعد سنوات من قبوله، وفتح تحقيق بهذا الخصوص، فيما كشف تحقيق صحفي أجراه موقع "ذا إنترسبت" عن تفاصيل القصة.

 

وأوضحت "رايتس ووتش"، في بيان، أنها اتخذت عام 2012 قرارا "مؤسفا"، بقبول تبرع من رجل أعمال لم تسمه، رغم أن تقريرا لها كان قد كشف قبلها بعامين أن إحدى شركاته تنتهك حقوق العمال.

 

وأضاف البيان أن المتبرع اشترط عدم استخدام هبته في مجال دعم حقوق "مثليي ومتغيري الجنس" في المنطقة العربية.

 

وأوضح أن قبول تبرع من جهة تتهم بانتهاكات حقوقية، ووفقا لشروط تمييزية، يشكل انتهاكا مزدوجا لبروتوكولات وسياسات المنظمة.

 

اقرأ أيضا: "رايتس ووتش" تحمّل التحالف والحوثي مسؤولية الانتهاكات باليمن

 

بدوره، كشف موقع "ذا إنترسبت" أن تحقيقا فتحته بهذا الخصوص دفع المنظمة إلى اتخاذ الخطوة، وهو ما يفسر تأخرها لنحو ثماني سنوات.

 

وأوضح الموقع أن رجل الأعمال هو "محمد بن عيسى الجابر"، وأن قيمة التبرع بلغت 470 ألف دولار أمريكي.

 

يشار إلى أن الموقع الإلكتروني لمؤسسة "الجابر" الخيرية نشر صورا للأخير رفقة "كينيث روث"، المدير التنفيذي لـ"هيومان رايتس ووتش"، خلال لقاء للاحتفاء بالتبرع، عام 2013.

 

 
النقاش (2)
rmb
الخميس، 05-03-2020 06:48 م
بالناقص. وهذا شرط الشواذ لا فائدة منه لأنه يسد فراغ في الميزانية ويعني فقط إعادة تحويل أموال أخرى ليس عليها هذا الشرط لهذا الغرض.
ابو جردان
الخميس، 05-03-2020 06:25 م
أي هبة أو منحة أو هدية من السعودية والأمارات مصر هي رشوة ويعاقب عليها القانون والحمد لله الكل بالعالم متفق على هذا