سياسة تركية

إصابات كورونا بتركيا تتجاوز 15 ألفا.. وحزن لوفاة أول طبيب

أضاف، أن عدد الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء بلغ عددهم 333- الأناضول
أضاف، أن عدد الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء بلغ عددهم 333- الأناضول

أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين كوجا، الأربعاء، ارتفاع حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا المستجد في البلاد إلى 277، من بين أكثر من 15 ألف حالة إصابة مؤكدة.

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده الوزير التركي، عقب اجتماع للجنة العلمية بالبلاد، أشار فيه إلى أن عدد الفحوصات التي أجريت خلال الساعات الـ24 الماضية بلغت 14396.

 

وأعلن كوجا أن من بين الضحايا أول طبيب يتوفى جراء الإصابة بالفيروس، ما تسبب بحزن عميق في البلاد. كما أعلن عن إصابة 601 من العاملين في القطاع الصحي.

 

وفي وقت لاحق، نعى الوزير الطبيب "جميل تاشتشي أوغلو"، عبر تويتر، كما نعاه الرئيس رجب طيب أردوغان، وتقدم بالتعازي لذويه.

 

 

 

وأوضح كوجا في مؤتمره الصحفي أن 63 مصابا بالوباء توفوا خلال الساعات الـ24 الماضية، فيما سجلت 2148 ليرتفع عدد الإصابات إلى 15679.

 

وأضاف أن عدد الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء بلغ 333، فيما يقبع 979 شخصا في العناية المركزة، و692 شخصا تحت أجهزة التنفس الصناعي.

 

اقرأ أيضا: صانع الدرونز في تركيا يدخل مواجهة كورونا عبر أجهزة التنفس

 

وتابع إلى أن مدينة إسطنبول سجلت أعلى الإصابات والوفيات التي أعلن عنها حتى اللحظة، تليها إزمير وأنقرة.

 

ولفت إلى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في إسطنبول وحدها بلغ 8852، فيما بلغ عدد الوفيات 117 وفاة.

 

وأشار إلى أن نحو 80 بالمئة من الوفيات في تركيا، تجاوزت أعمارهم الـ60 عاما، فيما سجلت الوفيات في 39 ولاية تركية من بين أصل 81.

 

وأضاف أن مرضى ضغط الدم يشكلون 68.8 بالمئة من وفيات كورونا، و63.3 بالمئة من المصابين في العناية المركزة.

 

وأكد كوجا أن نسبة وفيات كورونا في تركيا 1.58 بالمئة من إجمالي المصابين، وهي ضئيلة مقارنة بدول عديدة.

 

 

 

 

وأمس الثلاثاء، أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، فرض حجر صحي على 50 بلدة وقرية ومزرعة في 21 ولاية، لمكافحة انتشار كورونا.


وقال صويلو إن نسبة سفر المواطنين بين الولايات (الـ81) انخفض بنسبة 98.9 بالمئة، عقب تقييد السفر مؤخرا، إلا للحالات الضرورية القصوى بموجب إذن رسمي من الجهات المعنية.


ولفت إلى أن "من بين المصابين بكورونا في تركيا، 30 عنصر أمن و18 من الدرك و4 قائم مقام، ووالي واحد".

 

وللاطلاع على الإحصاءات الأخيرة لانتشار وباء كورونا عبر صفحتنا الخاصة اضغط هنا

النقاش (0)
الأكثر قراءة اليوم