سياسة دولية

رئيس وزراء أيرلندا يعود لممارسة الطب لمكافحة فيروس كورونا

ترك رئيس الوزراء مهنة الطب في عام 2013 قبل عام من تعيينه في منصب وزير الصحة- جيتي
ترك رئيس الوزراء مهنة الطب في عام 2013 قبل عام من تعيينه في منصب وزير الصحة- جيتي

ذكرت وسائل إعلام أيرلندية أن رئيس الوزراء، ليو فارداكار، سجل اسمه من جديد في سجل الأطباء، وعرض ممارسة المهنة في نوبات عمل؛ بهدف تقديم المساعدة لهيئة الخدمات الصحية في بلاده خلال أزمة تفشي فيروس كورونا.

 

وترك رئيس الوزراء مهنة الطب في عام 2013، قبل عام من تعيينه في منصب وزير الصحة.


وذكرت صحيفة "ذا أيريش تايمز" الأيرلندية أن فارداكار سجل اسمه من جديد في سجل الأطباء الشهر الماضي.


وأضافت الصحيفة أن فارداكار من المقرر أن يعمل في نوبات أسبوعية في قطاع يناسب مؤهلاته، وسوف "يساعد في تقديم مشورات هاتفية".


تأتي الخطوة في أعقاب مناشدة أطلقتها هيئة الخدمات الصحية الأيرلندية للعاملين السابقين في مجال الصحة، الذين تركوا المهنة، لإعادة تسجيلهم لمزاولة المهنة خلال فترة تفشي الوباء.


ويعد فارداكار، البالغ من العمر 41 عاما، نجل طبيب هندي وممرضة أيرلندية في دبلن.

 

وسجلت جمهورية أيرلندا 21 حالة وفاة جديدة من جراء الإصابة بفيروس كورونا يوم الأحد، ليرتفع إجمالي عدد الوفيات في البلاد إلى 158 حالة وفاة.

النقاش (0)