سياسة دولية

ترامب يبدي رغبته بالانسحاب الكامل من أفغانستان

صبر الرئيس الأمريكي نفذ بسبب التقدم البطيء للمحادثات مع حركة طالبان- جيتي
صبر الرئيس الأمريكي نفذ بسبب التقدم البطيء للمحادثات مع حركة طالبان- جيتي

نقلت قناة "NBC" عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن الرئيس ترامب أخبر مستشاريه للأمن القومي برغبته الانسحاب الكامل من أفغانستان، بسبب تفشي كورونا.


وأضاف المسؤولون أن الرئيس يعتقد أن آلاف الجنود الأمريكيين بأفغانستان يواجهون خطر الإصابة بكورونا، لذلك يرى أنه من المناسب الانسحاب.

ولفتت القناة إلى أن المستشارين "لم يوافقوه الرأي، حيث ربطوا الانسحاب الأمريكي من أفغانستان خوفا من كورونا، بانسحاب مماثل للدول الأوروبية وعلى رأسها إيطاليا"، مشيرة إلى أنه "رغم أن ترامب حاول إقناع مستشاريه بصحة رأيه إلا أنه لم يفلح في ذلك".

 

وأوضح المستشارون بحسب القناة أن "صبر الرئيس الأمريكي نفذ بسبب التقدم البطيء للمحادثات مع حركة طالبان".


اقرأ أيضا :  طالبان ترفض هدنة خلال رمضان دعت لها الحكومة الأفغانية


وفي السياق، سحبت وزارة الدفاع الأمريكية موظفيها من أفغانستان في الفترة الماضية، بينما تبحث إبقاء الجنود في قواعد عسكرية محددة بدل الانسحاب من البلاد.

وفي 29 شباط/فبراير الماضي، شهدت العاصمة القطرية الدوحة اتفاقا بين الولايات المتحدة وطالبان يُمهد الطريق، وفق جدول زمني، إلى انسحاب الولايات المتحدة على نحو تدريجي من أفغانستان، وتبادل الأسرى.

 

في السياق رفضت حركة طالبان دعوة الحكومة الأفغانية لوقف إطلاق النار خلال شهر رمضان، موضحة سبب موقفها.

وبحسب ناطق باسم الحركة، فإن طالبان رأت أن أي هدنة، "غير منطقية" في وقت تزداد الهجمات على قوات الحكومة.

وسبق أن ناشد الرئيس الأفغاني أشرف غني الحركة بإلقاء سلاحها خلال شهر رمضان، الذي بدأ الجمعة، في وقت تكافح السلطات الانتشار المتزايد لوباء "كوفيد-19".

في المقابل، نشر الناطق باسم طالبان سهيل شاهين، على "تويتر" ليل الخميس، انتقادا لعرض الحكومة، وقال إن الخلافات المستمرة بشأن عملية السلام وتأخر تبادل الأسرى، يعدّان من أسباب مواصلة القتال.

وقال: "طلب وقف النار غير منطقي وغير مقنع"، متهما الحكومة بوضع حياة السجناء على المحك خلال الوباء.

 

النقاش (0)