سياسة تركية

"المخلب-النمر" عملية تركية جديدة في شمال العراق (شاهد)

بدأت العملية بإنزال وحدات من "الكوماندوز" في منطقة "هفتانين"، شمال العراق- a haber
بدأت العملية بإنزال وحدات من "الكوماندوز" في منطقة "هفتانين"، شمال العراق- a haber

تمكنت القوات الجوية التركية من تدمير مواقع لمنظمة العمال الكردستاني، بالكامل في منطقة "حفتانين" شمالي العراق في إطار عملية "مخلب النمر".


ونشرت وزارة الدفاع التركية مشاهد حول الغارات الجوية التي شنتها القوات التركية على مواقع "بي كا كا" في إطار عملية "مخلب النمر" شمالي العراق.


وأشارت الوزارة إلى أن "قيادة القوات الجوية دمّرت بالكامل أهدافا إرهابية بمنطقة حفتانين عبر قصف محكم في إطار عملية مخلب النمر التي انطلقت فجر الأربعاء".

 

وأطلقت تركيا، فجر الأربعاء، العملية العسكرية الجديدة في شمال العراق، أطلقت عليها اسم "المخلب-النمر"، ضد حزب العمال الكردستاني.

 

وأوضحت وزارة الدفاع التركية في سلسلة تغريدات عبر تويتر أن العملية الجديدة، التي تأتي بعد انتهاء عملية "المخلب-النسر"، تشمل إنزال وحدات من "الكوماندوز" في منطقة "هفتانين"، شمال العراق.

 

وأعلنت الوزارة: "لقد بدأت عملية المخلب-النمر، وعناصر وحدات الكوماندوز الأبطال موجودون الآن في هفتانين".

 

 

وأشارت في تغريدات لاحقة إلى مشاركة قوات جوية ومروحيات وطائرات مسيرة، وتهدف العملية إلى "تحييد" عناصر حزب العمال الكردستاني "وغيرها من المنظمات الإرهابية التي تستهدف أمن شعبنا وحدودنا، وتسعى لاستهداف مخافرنا وقواعدنا العسكرية بالمنطقة".

وتابعت: "كما أنها تأتي في إطار حقنا المشروع في الدفاع عن النفس الذي ينص عليه القانون الدولي".

وشددت الدفاع التركية على أن "العملية تسير بنجاح كما هو مخطط لها".

 

 

اقرأ أيضا: تعرف على عمليات تركيا شمال العراق (خريطة)


ولفتت الوزارة إلى أن وزير الدفاع، خلوصي أكار، وعدد من قيادات القوات المسلحة، يتابعون سير العملية عن كثب، ويقومون بإدارتها من داخل غرفة عمليات القوات الجوية.

وذكرت أن أكار وقف على كافة الاستعدادات قبل انطلاق العملية، وتوجه لغرفة عمليات القوات الجوية لمتابعة العملية برفقة رئيس الأركان، يشار غولر، وقادة القوات البري أوميت دوندار، والجوية حسن كوجوك آقيوز، والبحرية عدنان أوزبال.

 

 

 

وفي وقت متأخر من ليلة الأحد/الاثنين، كانت القوات المسلحة التركية، قد أطلقت عملية "المخلب- النسر" ضد "العمال الكردستاني"، الذي تعتبره أنقرة منظمة إرهابية، ويتخذ من المناطق الوعرة في شمال العراق معقلا ومنطلقا لهجمات في العمق التركي.


 
النقاش (0)