سياسة عربية

قتلى وجرحى في تفجير سيارة مفخخة بإقليم وسط الصومال

لم يصدر أي تأكيد من قبل حركة "الشباب" حول المسؤولية عن التفجير- جيتي
لم يصدر أي تأكيد من قبل حركة "الشباب" حول المسؤولية عن التفجير- جيتي

قتل وأصيب عدد من عناصر القوات الحكومية الصومالية صباح الأحد، بتفجير سيارة مفخخة استهدف معسكرهم في بلدة "بعادوين" بإقليم "مدغ" وسط الصومال.


وقال رئيس البلدة أحمد طاهر للأناضول إن "هجوما انتحاريا لمقاتلي حركة الشباب، استهدف معسكرا للفرقة21، التابعة للقوات الحكومية بالبلدة، بسيارة مفخخة صباح الأحد"، مشيرا إلى أن السيارة المفخخة انفجرت على بعد أمتار من المركز، بعد إطلاق النار عليها من قبل الحراس.

 

اقرأ أيضا: مقتل 10 أشخاص في تفجير شمال مقديشو


وأفاد طاهر بأن التفجير أدى إلى مقتل الانتحاري واثنين من القوات الحكومية، وإصابة آخرين بجروح متفاوتة، دون تحديد عددهم.


ولم يصدر أي تأكيد من قبل "الشباب" حول المسؤولية عن التفجير، إلا أنه غالبا ما تتبنى الحركة مثل هذه العمليات في البلاد.


ويأتي هذا الهجوم في وقت تجري فيه سلطات إدارة "مدغ" عمليات أمنية لطرد موالين للحركة من الإقليم.

النقاش (0)