سياسة عربية

دول عربية وإسلامية تعلق على قرار السعودية بشأن موسم الحج

رحب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين بإعلان وزارة الحج السعودية- جيتي
رحب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين بإعلان وزارة الحج السعودية- جيتي

لقي قرار السعودية إقامة حج هذا العام بأعداد محدودة للمتواجدين داخل المملكة، ترحيبا من الدول والهيئات الإسلامية والعربية. 

 

والاثنين، أعلنت وزارة الحج السعودية، أنها "قررت إقامة حج هذا العام بأعداد محدودة جدا للراغبين في أداء مناسك الحج من مختلف الجنسيات الموجودين داخل المملكة"، وذلك بسبب تفشي جائحة كورونا.

 

من جانبه، رحب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين بإعلان وزارة الحج السعودية، واعتبر أنه يأتي "اتساقا مع جميع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي اتخذتها المملكة العربية السعودية، دولة مقرّ منظمة التعاون الإسلامي، منذ بداية ظهور الجائحة والتي ساهمت على نحو فاعل بتقليل الآثار السلبية للجائحة، والحيلولة دون انتشارها".

 

وثمن الأمين العام "العناية القصوى التي توليها المملكة العربية السعودية لصحة ضيوف الرحمن وسلامتهم، وبذل العناية اللازمة لهم".

 

وحول تنظيم شعيرة الحج لهذا العام، أوضح العثيمين أنه يضع السعودية أمام مسؤولية إنسانية وشرعية عظيمة، ودعا المملكة "لاتخاذ قرارات وإجراءات صارمة تستند إلى المعطيات الصحية الراهنة والقواعد الفقهية الراسخة، وتتماهى مع الرخص الشرعية التي شرعها الله سبحانه وتعالى لعباده عندما يصعب أداء العبادات أو المناسك".

 

اقرأ أيضا: السعودية تعلن إقامة حج هذا العام للمقيمين داخل حدودها فقط

وأضاف العثيمين أن نسبة كبيرة من الحجاج هم في العادة من كبار السن، وممن يُخشى عليهم من هذه الجائحة فيما لو قدموا للحج، منوها بإعلان بعض الدول الإسلامية عدم إرسال مواطنيها للحج هذا العام خوفا على سلامتهم.

 

وفي ذات السياق، أيد الأزهر الشريف بمصر قرار السعودية تنظيم الحج بأعداد محدودة هذا العام بسبب جائحة كورونا، وقال إنه "قرار حكيم يحقق مقاصد الشريعة ويحافظ على سلامة ضيوف الرحمن".

 

وعلق شيخ الأزهر أحمد الطيب بالقول "هو قرار حكيم ومأجور شرعا ويراعي عدم تعطيل فريضة الحج والحرص على سلامة حجاج بيت الله الحرام، وإعلاء حفظ النفس أهم مقاصد الشريعة الإسلامية، ويدل على وعي قيادة المملكة بخطورة فيروس كورونا، خاصة في ظل الانتشار المتسارع لهذا الوباء الذي يهدد أرواح الناس في كل مكان".

 

من جهته، قال رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، في تغريدة نشرها مساء الاثنين على حسابه الرسمي في "تويتر" إن "رئاسة الشؤون الدينية التركية تراقب التطورات المتعلقة بالحج هذا العام عن كثب".

وشدد على أنه "ستتم حماية حقوق مواطنينا الذين يحق لهم الحج هذا العام، والذين خرجت أسماؤهم بالقرعة (داخل تركيا)".

وأشار إلى أن "رئاسة الشؤون الدينية التركية ستنشر الثلاثاء تعليقا مفصلا حول الأمر".

 

وعقب وزير الأوقاف والشؤون الدينية بالأردن محمد الخلايلة بالقول: "إنه لن تكون هناك بعثات حج أردنية لهذا العام نتيجة قرار وزارة الحج والعمرة السعودية باقتصار إقامة الحج هذا العام 1441هـ على أعداد محدودة من الحجاج من داخل المملكة العربية السعودية".

 

وأضاف الخلايلة عبر تغريدة على "تويتر": "نتفهم الظروف التي أتى بها القرار، والذي كان متوقعا في ظل تفشي فيروس (كوفيد-19) في العالم و استمرار وجود خطر الإصابة بالفيروس".

 

 

 

 

النقاش (0)