سياسة تركية

حبس عناصر من الوحدات الكردية نفذوا 11 تفجيرا في عفرين

وقعت تفجيرات عدة في مدينة عفرينراح ضحيتها العشرات نسب تنفيذها إلى تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الذي تصنفه أنقرة إرهابيا- فيسبوك
وقعت تفجيرات عدة في مدينة عفرينراح ضحيتها العشرات نسب تنفيذها إلى تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الذي تصنفه أنقرة إرهابيا- فيسبوك

قررت السلطات الأمنية في منطقة عفرين السورية حبس سبعة عناصر من وحدات حماية الشعب الكردي، على ذمة التحقيق، لقيامهم بتنفيذ 11 عملية تفجير.

 

واستكملت السلطات، عملية استجواب المتهمين السبعة الذين تم إيقافهم منتصف حزيران/ يونيو الماضي.

 

ومن المقرر أن تشرف محكمة عفرين على القضية، بتهمة إصابة 9 مدنيين في عمليات حرق سيارات و11 تفجيرا.


وتوجه السلطات لتلك العناصر تهم "محاولة القتل عمدًا"، و"الانتماء إلى تنظيم إرهابي مسلح"، و"حيازة مواد متفجرة"، و"إلحاق الضرر بالممتلكات".

 

وفي 16 حزيران/ يونيو، أعلنت ولاية هاتاي التركية، القبض على 7 من عناصر "ي ب ك/ بي كا كا" لتورطهم في تنفيذ 11 تفجيرا، خلال عملية أمنية في عفرين.


وأوضحت الولاية الحدودية مع سوريا في بيان، أن مديرية الأمن في عفرين داهمت منزلين بعد تحريات استخباراتية، وألقت القبض على 7 عناصر.


وأضافت، أن العناصر متورطون في تنفيذ 11 تفجيرا وحرق 3 مركبات في منطقة عملية "غصن الزيتون" بسوريا.


وأشارت إلى ضبط 25 كيلوغرام من مادة "TNT" المتفجرة وأدوات تستخدم في صناعة القنابل اليدوية، خلال العملية.


وفي آذار/ مارس 2018، تمكنت القوات المسلحة التركية والجيش الوطني السوري، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من قبضة تنظيم "ي ب ك / بي كا كا"، الذي سيطر عليها لـ 6 سنوات، وذلك ضمن عملية "غصن الزيتون" التي استمرت 64 يوما بعد انطلاقها في 20 كانون الثاني/ يناير.

 

اقرأ أيضا: إلقاء القبض على المتورطين بـ"مجزرة عفرين" شمال سوريا

النقاش (0)