سياسة عربية

انفجار بأعزاز وآخر بعفرين يوقعان قتلى وجرحى (شاهد)

اتهمت مصادر تركية قوات سوريا الديمقراطية والوحدات الكردية بالمسؤولية عن الانفجارين- الأناضول
اتهمت مصادر تركية قوات سوريا الديمقراطية والوحدات الكردية بالمسؤولية عن الانفجارين- الأناضول

قتل خمسة مدنيين وأصيب 85 آخرون، الأحد، جراء تفجير سيارة مفخخة قرب مدينة أعزاز السورية، بعد ساعات من انفجار بمدينة عفرين، أوقع 13 جريحا.

 

وتداول ناشطون ووسائل إعلام محلية صورا ومقاطع فيديو للانفجارين، اللذين تسببا أيضا بأضرار مادية.

 

وإثر انفجار أعزاز، نقل الجرحى إلى مستشفيات بالمدينة وأخرى في "كليس" التركية، وسط حالة هلع بين المدنيين.

 

أما في عفرين فقد استهدف الانفجار، بقنبلة مزروعة، سيارة تابعة لقوات الجيش الوطني السوري.

 

 

اقرأ أيضا: حبس عناصر من الوحدات الكردية نفذوا 11 تفجيرا في عفرين

 

 

واتهمت مصادر تركية قوات سوريا الديمقراطية والوحدات الكردية بالمسؤولية عن الانفجارين، بحسب وكالة "الأناضول".

 

وشهدت مناطق سيطرة تركيا والمعارضة السورية في الشمال السوري العديد من الحوادث المشابهة على مدار الأشهر الأخيرة، فيما تم اعتقال العشرات بتهمة التخطيط لتنفيذ هجمات، أكدت أنقرة أنهم عناصر في "قسد" والوحدات الكردية، التي تصنفها إرهابية.



 
النقاش (0)