سياسة تركية

أكار: على فرنسا الاعتذار لتركيا.. ولا نريد إفساد وقف النار بإدلب

أكد وجود خروق من مسلحين في إدلب لكنه شدد على عزم بلاده على وقفها- الأناضول
أكد وجود خروق من مسلحين في إدلب لكنه شدد على عزم بلاده على وقفها- الأناضول

قال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، الخميس، إن على باريس التصرف "بحكمة ومنطق"، والاعتذار لأنقرة إزاء ادعاءاتها بشأن تحرش البحرية التركية بسفينة فرنسية.

وفي تصريحات لوكالة "الأناضول"، قال أكار: "تأكد عدم صحة ادعاءات تحرشنا بسفينة فرنسية وعلى باريس الاعتذار".

وعلق أكار على مواقف فرنسا تجاه التوتر الحاصل في شرق المتوسط قائلا: "ولى زمن التنمر، ولا حظّ لكم في إجبار أحد على شيء عبره".

 

وجدد أكار تحذير اليونان، قائلا: "إذا انتهكتم حدودنا فردنا معروف"، مؤكدا في الوقت ذاته أن تركيا تفضل خيار الحوار.

وبالشأن السوري، أكد أكار أن بلاده على تواصل دائم مع روسيا لمنع جهود إفساد وقف إطلاق النار في محافظة إدلب (شمالا).

 

اقرأ أيضا: أكار يحذر: مناورات اليونان تنتهك نطاق تنقيب تركي

 

وقال: "ندرك أن بعض المجموعات المتطرفة تقوم باشتباكات بين فترة وأخرى بهدف زعزعة الاستقرار، إلا أن قواتنا المسلحة بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات تقوم بفعاليات للحيلولة دون تأثير هذه الاشتباكات على اتفاق وقف إطلاق النار".


وأوضح أكار أن الجانبين استكملا الدورية المشتركة الـ26 على الطريق الدولي "إم 4".


وشدد على أن بلاده تواصل التعاون مع روسيا بشأن القضية السورية.

 

وانتقد أكار عدم إيفاء الولايات المتحدة وروسيا بوعودهما، مشيرا إلى أن من وصفهم بـ"الإرهابيين"، في إشارة إلى مسلحين أكراد، ما زالوا يتواجدون في الشمال السوري ويحاولون التسلل إلى المناطق التي تخضع لسيطرة القوات التركية والمعارضة.

النقاش (0)