رياضة دولية

نيمار ولاعب مارسيليا ينقلان اشتباكهما لمواقع التواصل

3eويعد الانتصار هو الأول لمارسيليا على بي إس جي منذ 2011- ا ف ب
3eويعد الانتصار هو الأول لمارسيليا على بي إس جي منذ 2011- ا ف ب
واصل البرازيلي نيمار، مهاجم باريس سان جيرمان، ومدافع أولمبيك مارسيليا، الإسباني ألفارو غونزاليس، اشتباكهما عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بعد مواجهتهما ليل أمس في كلاسيكو فرنسا، التي انتهت بطرد نجم البي إس جي، عقب لجوء الحكم لتقنية "الفار".

وبحسب "إفي"، فقد نشر نيمار، الذي اشتكى طوال المباراة من تعليقات غونزاليس العنصرية ضده، من أنه كان من السهل لتقنية الفار إثبات "اعتدائه" على غونزاليس، بعدما صفع المدافع على مؤخرة رأسه.

وكتب: "الآن أريد مشاهدة صورة هذا العنصري وهو يطلق علي (قرد ولفظ آخر)، أنا تم طردي، وهو؟".

من جانبه، رد قلب دفاع مارسيليا، الذي فاز بالكلاسيكو، وألحق بباريس الهزيمة الثانية له بالدوري، رافضا وصفه بالعنصري، ومدافعا عن مسيرته الخالية من هذه الأمور.

وأضاف: "لا مكان للعنصرية. مسيرة نظيفة مع الكثير من الزملاء يوميا. يجب تقبل الخسارة أحيانا، والإقرار بها في الملعب. ثلاث نقاط رائعة اليوم (أمس). شكرا للعائلة".

من جانبه، رد نيمار على لاعب مارسيليا: "لست رجلا لعدم تحملك أخطاءك، لا أحترمك، ليس لديك شخصية، تحمل مسؤولية ما قلته، فلتكن رجلا يا عنصري".

ويعد الانتصار الأول لمارسيليا على بي إس جي منذ 2011، وانتهى بطرد نيمار، وكورزاوا وباريديس من جانب الفريق الباريسي، وأمافي وبينيديتي من جانب مارسيليا.
النقاش (0)