سياسة دولية

سفيرة أمريكا بمجلس الأمن: المبادرة العربية لم تعد ضرورية

سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت مبادرة السلام العربية لم تعد ضرورية - جيتي
سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت مبادرة السلام العربية لم تعد ضرورية - جيتي

قالت سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت، الإثنين، في جلسة استماع في مجلس الأمن بشأن وضع السلام في الشرق الأوسط، إن مبادرة السلام العربية التي طرحتها السعودية "لم تعد ضرورية".


وأضافت كرافت بأن "تجربة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أدت إلى السلام، ورؤيتنا ممكنة، وقمنا بالكثير من العمل لتقديم خطة السلام وهي مليئة بالتفاصيل".


وفي أيلول/سبتمبر الماضي أعرب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز عن مساندته للجهود الأمريكية لإحلال السلام في الشرق الأوسط، معتبرا أن مبادرة السلام العربية لعام 2002 "هي أساس "حل شامل وعادل" يضمن حصول الفلسطينيين على دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية".

 

اقرأ أيضا: السفير السعودي بعمّان يدافع عن التطبيع ويتحدث عن مشاريع ضخمة

وجدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، حديثه عن انضمام وشيك لدول عربية جديدة إلى قطار التطبيع مع الاحتلال، متحدثا، هذه المرة عن أربع دول، ومشيرا إلى السعودية بالإسم.


وقال ترامب، خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، "إن هناك أربع دول تريد الانضمام لاتفاقيات التطبيع مع إسرائيل".


وتابع "أجريت مباحثات مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ومع ولي العهد محمد بن سلمان، ولديهما عقل منفتح، وأعتقد أنهما سينضمان إلى السلام".


وأشار ترامب إلى أن السعودية "ستنضم في نهاية الأمر لاتفاقات التطبيع مع إسرائيل"، مردفا "هذا إحساسي بناءً على محادثاتي مع الملك".

 

النقاش (1)
توسل
الثلاثاء، 27-10-2020 01:35 م
بعد وقت قريب سيتوسلون لتطبيق المبادرة العربية حتى لا تفنى اسرائيل عن بكرة ابيها، قريبا جدا بإذن الله، لكن عندها سيكون الوقت قد فات.