سياسة عربية

هدم منزل أسير ومواجهات مع الاحتلال واعتقالات بالضفة

يتهم الاحتلال الأسير خليل دويكات بتنفيذ عملية طعن في بيتح تكفا في الداخل الفلسطيني المحتل- فيسبوك
يتهم الاحتلال الأسير خليل دويكات بتنفيذ عملية طعن في بيتح تكفا في الداخل الفلسطيني المحتل- فيسبوك

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الاثنين، اعتداءاتها على الفلسطينيين، فهدمت منزلا لأسير وأصابت عددا من الشبان في مواجهات بنابلس، إلى جانب شنها حملة اعتقالات بمناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

 

وهدمت قوات الاحتلال خلال ساعات الفجر منزل الأسير خليل دويكات من بلدة روجيب جنوب نابلس.


وقال مفيد دويكات رئيس مجلس قروي روجيب إن الاحتلال نفذ عملية الهدم بعد محاصرة المنزل من قوة عسكرية اقتحمت القرية.

وأضاف دويكات "أن قوات الاحتلال هدمت المنزل بالكامل والبالغة مساحته 180 مترا مربع والمؤلف من طابقين".

واندلعت مواجهات مع سكان القرية الذين حاولوا التصدي للاقتحام وعملية الهدم.

 

 

 



ونقلت وسائل إعلام محلية، عن مصادر طبية قولها إن ثلاثة شبان أصيبوا بجراح إثر إطلاق النار عليهم خلال المواجهات مع جنود الاحتلال والتي استمرت لعدة ساعات أشعل الشبان خلالها الإطارات المطاطية ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة.

ويتهم الاحتلال الأسير خليل دويكات بتنفيذ عملية طعن في بيتح تكفا في الداخل الفلسطيني المحتل، والتي أسفرت عن مقتل حاخام في السادس والعشرين من آب/ أغسطس الماضي.


واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فلسطينيين بينهم ناشطة وطالبة جامعية وأسرى محررون، فيما داهمت عدة مناطق بالضفة الغربية المحتلة.

فففي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الناشطة النسوية ختام السعافين، رئيسة اتحاد لجان المرأة الفلسطينية، بعد دهم منزلها في بلدة بيتونيا.

واعتقلت قوات الاحتلال الطالبة في جامعة بيرزيت شذى الطويل، بعد دهم منزل ذويها في مدينة البيرة وتفيشه والتخريب في محتوياته.

وفي قلقيلية اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر شاهر علي الراعي (50 عاما)، وأحمد محمد الراعي (65 عاما)، بعد مداهمة منزليهما في المدينة وتفتيشهما والعبث بمحتوياتهما.

ومن طولكرم اعتقلت قوات الاحتلال الاسيرين المحررين محمد قاسم جوابرة (55 عاما) من عزبة الجراد جنوب شرقي طولكرم، وجمال جميل إسماعيل برهم (60 عاما) من بلدة رامين شرق المحافظة، بعد ان داهمت منزليهما وفتشتهما.

النقاش (0)