صحافة إسرائيلية

شركة إسرائيلية تهدد بقطع المياه عن ثلث الفلسطينيين بالقدس

يقيم ما يقارب ثلث السكان العرب في مدينة القدس في الأحياء الواقعة خلف جدار الفصل العنصري- الأناضول
يقيم ما يقارب ثلث السكان العرب في مدينة القدس في الأحياء الواقعة خلف جدار الفصل العنصري- الأناضول

هددت شركة مياه إسرائيلية، بالقيام بقطع المياه عن عدد من الأحياء الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة، التي تقع خلف جدار الفصل العنصري

وأكدت شركة "جيحون" للمياه والمجاري التي تعمل في مدينة القدس المحتلة الاثنين، عزمها على "وقف تزويد الأحياء العربية الواقعة خلف الجدار الفاصل شرق مدينة القدس بالمياه، في حال لم يتم توقيع اتفاقية جديدة مع وزارة المالية وسلطة المياه في نهاية العام الجاري"، وفق ما أورده موقع "i24" الإسرائيلي. 

وأوضح رئيس مجلس إدارة "جيحون"، آفي بالشنيكوف في رسالة بعث بها إلى من يسمى برئيس "مجلس الأمن القومي"، ورئيس بلدية القدس التي يسيطر عليها الاحتلال، وكبار المسؤولين في وزارة المالية، أن "وزارة المالية ترفض التوقيع على اتفاقية جديدة تضمن الميزانية المطلوبة لإمدادات المياه للأحياء الواقعة خلف الجدار".

وطالب بالشنيكوف بـ"التعويض عن الأضرار المالية التي لحقت بالشركة بسبب عدم وجود تعويض عن الاستهلاك الحالي للمياه في تلك الأحياء".

 

اقرأ أيضا: مشروع تهويدي بـ"وادي الجوز" بالقدس بدعم إماراتي

ولفت الموقع، إلى أن "بعض أحياء القدس خلف الجدار لا تسدد فواتير المياه بسبب الاتفاقيات الموقعة بين وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" والأردن مع إسرائيل". 

ويقيم ما يقارب ثلث السكان العرب في مدينة القدس في الأحياء الواقعة خلف الجدار الفاصل الواقعة تحت مسؤولية بلدية القدس المحتلة. 

يذكر أن أزمة سياسية متصاعدة تعصف بالائتلاف الحكومي الإسرائيلي؛ بين "الليكود" برئاسة بنيامين نتنياهو و"أزرق-أبيض" بزعامة الجنرال بيني غانتس بسبب الفشل في إقرار الميزانية لعام 2020، وهو ما ينذر بحل الكنيست الإسرائيلي تلقائيا منتصف اللية القادمة، والذهاب إلى انتخابات جديدة. 

النقاش (0)