سياسة دولية

خارجية أمريكا تقر بيع أسلحة بمئات الملايين للسعودية والكويت

تأتي الصفقة في الأيام الأخيرة لفترة دونالد ترامب الرئاسية- أرشيفية
تأتي الصفقة في الأيام الأخيرة لفترة دونالد ترامب الرئاسية- أرشيفية

أعلن البنتاغون أن الخارجية الأمريكية وافقت على إمكانية بيع أسلحة لكل من الكويت والسعودية بمئات ملايين الدولارات، بالإضافة إلى النظام المصري.

 

وأوضح البنتاغون أن الخارجية وافقت على إمكانية بيع طائرات هليكوبتر أباتشي وقطع غيار لنظام باتريوت الصاروخي للكويت في صفقتين منفصلتين، قد تصل قيمتهما إلى 4.2 مليار دولار.

 

وأضاف: "حكومة الكويت كانت قد طلبت شراء ثماني طائرات أباتشي إيه إتش-64 إي، وتحديث 16 طائرة أباتشي إيه إتش-64 دي إلى النسخة أباتشي إيه إتش-64 إي".

 

وأخطرت وكالة التعاون الأمني الدفاعي التابعة للبنتاغون، الكونغرس بالصفقتين، الثلاثاء.


وبرغم الموافقة، فإن الإخطار لا يشير بالضرورة إلى أنه قد تم توقيع عقد أو إتمام المفاوضات.

 

اقرأ أيضا: WP: ترامب ماض ببيع أسلحة بـ 500 مليون دولار للسعودية


ووافقت الخارجية الأمريكية في وقت سابق على إمكانية بيع ثلاثة آلاف من الذخائر الموجهة فائقة الدقة للسعودية، في صفقة تصل قيمتها إلى 290 مليون دولار.

وتأتي الصفقة في الأيام الأخيرة لفترة دونالد ترامب الرئاسية.

وقال البنتاغون إن الصفقة ستشمل ثلاثة آلاف من القنابل صغيرة القطر "جي بي يو-39" والحاويات ومعدات الدعم وقطع الغيار والدعم الفني.


وأضاف في بيان أن "الصفقة المقترحة ستحسن قدرة السعودية على مواجهة التهديدات الحالية والمستقبلية من خلال زيادة مخزونها من الذخائر أرض-جو الموجهة بعيدة المدى".

 

أما فيما يتعلق بمصر، فأخطرت الخارجية الأمريكية الكونغرس بمذكرة نيتها بيع القاهرة أنظمة مضادة تعمل بالأشعة تحت الحمراء ومعدات تابعة لها لطائرة رئيس النظام، عبد الفتاح السيسي، بقيمة 104 ملايين دولار، بالإضافة إلى منصات أهداف قناصة متقدمة ومعدات ذات علاقة بقيمة 65.6 مليون دولار.

وكان الرئيس المنتخب جو بايدن قد تعهد بوقف مبيعات الأسلحة للسعودية، أكبر مشتر للأسلحة الأمريكية في الشرق الأوسط، في محاولة للضغط على الرياض لإنهاء الحرب اليمنية التي تسببت في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم.

النقاش (0)