اقتصاد عربي

"أرامكو" تنفي إجبارها على تنفيذ "برنامج" ابن سلمان

"أرامكو": الحكومة لا تطلب من الشركة أن تكون جزءا من مشروعات بعينها- الأناضول
"أرامكو": الحكومة لا تطلب من الشركة أن تكون جزءا من مشروعات بعينها- الأناضول

نفت شركة النفط السعودية "أرامكو"، المملوكة للدولة، إجبارها على تنفيذ خطط استثمارات الشراكة مع القطاع الخاص المحلي.

 

وقالت أرامكو، الأربعاء، إن الحكومة ليس لديها خطط لفرض شراكات خاصة على شركة النفط العملاقة، بعدما دشنت برنامجا لدعم الاستثمار الخاص بالمملكة في إطار مسعى لتنويع الموارد.

يأتي هذا بعدما قال ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الثلاثاء، إن أرامكو التي تسيطر عليها الدولة وشركة البتروكيماويات سابك ستقودان استثمارات بقيمة خمسة تريليونات ريال (1.3 تريليون دولار) للقطاع الخاص المحلي بحلول عام 2030 بموجب برنامج يسمى (شريك).

 

اقرأ أيضا: ابن سلمان: سننفق في ١٠ سنوات أكثر مما أنفقنا في ٣٠٠ عام

تهدف المبادرة لحشد استثمارات من القطاع الخاص في أكبر مُصدر للنفط في العالم للمساعدة في تقليص اعتماد الاقتصاد على الخام الذي ما زال يشكل أكثر من نصف إيرادات الدولة.

وقال أمين الناصر الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية في مقابلة مع رويترز بخصوص برنامج (شريك): "هذا برنامج طوعي. يعود للقطاع الخاص أمر إحضار هذه المشروعات، وطلب حوافز".

ووعد المساهمين في أرامكو، ومنهم أقلية صغيرة من مساهمي القطاع الخاص منذ إدراج الشركة، بأنها ستتوخى الحصافة في تخصيص رأس المال ومعايير التكلفة.

وقال الناصر إن من السابق لأوانه القول كيف سيؤثر البرنامج الجديد على توزيعات وخطط الاستثمار لدى أرامكو، مضيفا أن الحكومة لا تطلب من الشركة أن تكون جزءا من مشروعات بعينها.

 

النقاش (0)