سياسة عربية

الشاباك رضخ أمام الفلسطينيين بإزالة حواجز باب العامود

مساء الأحد أزال الشبان الفلسطينيون الحواجز بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية عزمها إزالتها- جيتي
مساء الأحد أزال الشبان الفلسطينيون الحواجز بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية عزمها إزالتها- جيتي

كشف تقرير تلفزيوني إسرائيلي، مساء الاثنين، أن جهاز الأمن العام "الشاباك" هو من رضخ أمام الفلسطينيين لإزالة الحواجز التي وضعتها شرطة الاحتلال عند مدرج باب العامود في القدس المحتلة.

وقالت قناة "كان" الرسمية نقلا عن مصدر في الشرطة لم تسمه، إن مسؤولين عن قطاع القدس في "الشاباك" بعثوا برسالة "لا لبس فيها" إلى الشرطة بضرورة إزالة الحواجز التي نصبتها الأخيرة في المنطقة، خوفا من تصاعد الغضب الفلسطيني.

واعتبر "الشاباك" أن هذه الحواجز تسهم في زيادة التوترات بالقدس بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية.


واحتفل الفلسطينيون، مساء الأحد، وحتى فجر الاثنين، بنجاحهم في إجبار شرطة الاحتلال على إزالة حواجز حديدية، وضعتها في مدرج باب العامود، المؤدي إلى البلدة القديمة في مدينة القدس الشرقية.

وعلى مدى 13 يوما، منذ بداية شهر رمضان، احتج الشبان الفلسطينيون على منعهم من الجلوس على مدرج باب العامود، ما فجّر مواجهات عنيفة مع شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

واعتقلت شرطة الاحتلال عشرات الشبان الفلسطينيين، وجرحت عددا آخر، خلال المواجهات التي استدعت ردود فعل دولية.

ومساء الأحد، أزال الشبان الفلسطينيون الحواجز، بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية عزمها إزالتها.

وسادت أجواء من الفرحة بين صفوف الشبان، وهم يبعدون الحواجز، ويصلون إلى المدرجات للجلوس عليها.

 

اقرأ أيضا: اعتداءات للاحتلال بالقدس ومظاهرات في باب العامود (مباشر)

النقاش (0)