سياسة عربية

هنية يبحث مع وزير خارجية قطر ملفي الانتخابات والقدس

هنية حذر من أي تلكؤ في إجراء الانتخابات- جيتي
هنية حذر من أي تلكؤ في إجراء الانتخابات- جيتي

التقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وبحث معه التطورات السياسية والميدانية المتعلقة بالقضية الفلسطينية.


ورافق هنية وفد من قيادة الحركة ضم موسى أبو مرزوق، عزت الرشق، وحسام بدران، حيث بحث الوفد ما يجري في مدينة القدس المحتلة، والانتخابات.


وأشار إلى أن القدس تمثل محور الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي، ولا يمكن التفريط بأي من حقوق الشعب الفلسطيني فيها.


وقال هنية إن "الصراع في القدس صراع على الهوية والوجود الفلسطيني في المدينة، وشعبنا يواجه بصدور عارية لإجهاض وإفشال عمليات التهويد والاقتلاع ومحاولات إزالة معالم الحضارة الإسلامية وتهويد المدينة وتقسيم المسجد الأقصى المبارك وتدنيس المقدسات الإسلامية والمسيحية". بحسب المركز الفلسطيني للإعلام.

 

اقرأ أيضا: ترقب لقرار إعلان عباس تأجيل الانتخابات وسط رفض واسع

وأكد هنية على ضرورة المضي في إنجاز الانتخابات بمستوياتها التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني، مشيرًا إلى محاولات الاحتلال عرقلة إجراء الانتخابات عامة وفي القدس خاصة.


وشدد على أن الإرادة الوطنية تقتضي أن نمضي في إجراء الانتخابات رغمًا عن الاحتلال، وتحديدًا في مدينة القدس باعتبارها معركة وطنية يجب الانتصار فيها.


وحذر من أن أي تلكؤ في إجراء الانتخابات يعني مكافأة الاحتلال وتحقيق أهدافه في إدامة الانقسام ومنع الانتخابات.

وأشاد هنية بمساهمة قطر في تخفيف معاناة الفلسطينيين في مختلف أماكن تواجده، وخاصة في قطاع غزة والمنحة القطرية الشهرية، وعديد المجالات الحيوية، التي تدعم صمود الفلسطينيين.

النقاش (0)