سياسة عربية

آلاف يشيعون شهيد اللد ومواجهات عنيفة مع شرطة الاحتلال (شاهد)

اعتدت الشرطة الإسرائيلية على المشيّعين بشكل عنيف جدا- عرب48
اعتدت الشرطة الإسرائيلية على المشيّعين بشكل عنيف جدا- عرب48

شارك الآلاف، مساء الثلاثاء، في تشييع جثمان الشهيد موسى حسونة (31 عامًا) من مدينة اللد، الذي استشهد بعد منتصف ليل أمس الإثنين، فيما أصيب آخران بجراح وصفت بالمتوسطة، بنيران مستوطن في المدينة.

واعتدت الشرطة الإسرائيلية على المشيّعين بشكل عنيف جدا، إذ أطلقت قنابل الصوت، وقنابل الغاز المُدمِع، صوب المشيّعين، وفق موقع "عرب48".

 

كما أطلق عناصر شرطة، الرصاص الحيّ في الهواء، الأمر الذي تسبب بتوقف مؤقت للتشييع، إثر ذلك.

 

واندلعت مواجهات في المكان، بعد اعتداء الشرطة التي كثّفت تواجدها بتعزيزٍ من قِبل القوات الخاصّة.

 

وألقى مشاركون في التشييع، الحجارة على عناصر شرطة، في حين أُضرمت النار في إحدى السيارات التابعة لها، بالإضافة إلى درّاجة ناريّة للشرطة كذلك.

 

 

ورفع مشاركون في التشييع، أعلاما فلسطينية، وردّدوا هتافات منددة بالسياسات الإسرائيلية العنصريّة، تجاه العرب، وبسياسات الاحتلال في القدس المحتلّة.

 


وفي أعقاب استشهاد الشاب حسونة، أمس، اندلعت مواجهات عنيفة مع الشرطة في اللد، اعتقلت خلالها الشرطة نحو 20 متظاهرا واعتدت عليهم بالرصاص المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع.


وأفادت المصادر بأن السلطات قطعت الكهرباء عن حي المحطة في مدينة اللد، بعد مواجهات عنيفة مع الشبان.

 

اقرأ أيضا: متظاهرون في اللد يرفعون أعلام فلسطين وحماس (فيديو)

النقاش (0)