حول العالم

بوشناق: العالم لن يعرف الاستقرار إلا بحل عادل لقضية فلسطين

لطفي بوشناق: أنا ضد الظلم والاستبداد والقهر والاستيلاء على أراضي الفلسطينيين- (فيسبوك)
لطفي بوشناق: أنا ضد الظلم والاستبداد والقهر والاستيلاء على أراضي الفلسطينيين- (فيسبوك)

قال الفنان التونسي لطفي بوشناق: "إن العالم بأسره لن يعرف الأمن والاستقرار إلا بعد الوصول إلى حل جذري وعادل للقضية الفلسطينية".

وأكد بوشناق في حديث له إلى برنامج "ناس أونلاين" على قناة "روسيا اليوم"، حول آخر عمل فني له عن القضية الفلسطينية، وموقفه من المستجدات الحالية الجارية في فلسطين، أنه ضد الظلم والاستبداد والقهر والاستيلاء على أراضي الفلسطينيين، وتزوير التاريخ.

وتابع بوشناق، خلال حديثه مع مقدمة البرنامج يارا سليمان، بأنه عندما يقول كلمة الحق في ما يخص الفلسطينيين فإنه لا يهمه ما يكلفه قول ذلك، وهو بذلك ينام وضميره مرتاح، وما سيبقى في نهاية المطاف هو موقف الإنسان وكلمته الصادقة.

وأضاف: "العالم العربي يعج بالشرفاء في كل الميادين، والأمل موجود بتغيير الأوضاع المتأزمة في العالم العربي"، وفق تعبيره.

 

 



وكان الفنان لطفي بوشناق، الذي يرأس نقابة الفنانين التونسيين، قد أصدر بيانا مؤيدا للتحركات الفلسطينية الأخيرة، أكد فيه وقوفه إلى جانب الحق المشروع للشعب الفلسطيني في تكوين دولته المستقلة على أراضي 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

 

 

 



ونشر بوشناق في صفحته على موقع "فيسبوك" أغنية مؤيدة لفلسطين.

 

  

النقاش (0)