سياسة دولية

الاحتلال ينسف مجمعا إعلاميا بغزة والمقاومة تهدد بالرد (شاهد)

لم يمهل الاحتلال الطواقم الإعلامية لإجلاء معداتها من المبنى- عربي21
لم يمهل الاحتلال الطواقم الإعلامية لإجلاء معداتها من المبنى- عربي21

دمرت مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي مجمعا مدنيا في غزة، يضم مكاتب لوسائل إعلام عالمية، بينها قناة "الجزيرة" القطرية ووكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية، وإذاعات محلية، وسط تهديدات من المقاومة الفلسطينية بالرد.

 

وأطلق الاحتلال، ظهر السبت بالتوقيت المحلي، تحذيرات لإخلاء مجمع "الجلاء" تمهيدا لقصفه، دون إتاحة المجال للطواقم الإعلامية بإخلاء معداتها منه، بما في ذلك أرشيف قناة الجزيرة، وفق تأكيد مراسليها.

 

وفي وقت لاحق، أطلقت طائرات الاستطلاع قذائف تحذيرية على المجمع، ثم قامت مقاتلات بإلقاء أربعة صواريخ عليه ما أدى إلى انهياره وتسويته بالأرض.

 

 

ويتكون المجمّع من 13 طابقا، ويضم كذلك عشرات الشقق السكنية، ومكاتب لأطباء وحقوقيين.

 

وكان الناطق باسم كتائب القسام، أبو عبيدة، قد أعلن قصف الأراضي المحتلة ردا على التهديد بنسف المبنى.

 

 

 


 

كما شدد أبو عبيدة بعد تنفيذ الاحتلال جريمته بحق المجمع المدني بأن "على سكان تل أبيب والمركز أن يقفوا على رجلٍ واحدة وينتظروا ردنا المزلزل"، وفق تعبيره.

 

وحذرت المقاومة الفلسطينية الاحتلال سابقا من سياسة نسف الأبراج السكنية في غزة، وتعهّدت بالرد.

 

صورة يظهر فيها المجمع قبل تدميره


 

 

 

 

 

النقاش (0)