سياسة دولية

شرطة لندن تعتقل 4 أشخاص بسبب فيديو يحرض على اليهود

أكد عمدة لندن عدم التسامح مع جرائم الكراهية في مدينته- جيتي
أكد عمدة لندن عدم التسامح مع جرائم الكراهية في مدينته- جيتي

أعلنت الشرطة البريطانية اعتقال أربعة أشخاص، بعد انتشار تسجيل فيديو عن سيارات تحمل العلم الفلسطيني وتجول في مناطق يقطنها يهود في لندن الأحد.

وكانت تسجيلات فيديو أظهرت ست سيارات على الأقل، تحمل العلم الفلسطيني، تسير ضمن موكب قبل أن تقف على الإشارة الضوئية، ثم يسمع صوت بمكبر للصوت يدعو للقتل والاغتصاب. وفي تسجيل آخر تظهر السيارات قرب برنت كروس وجولدرز جرين.

وقالت الشرطة في بيان إنها تابعت تقارير عن "أشخاص يطلقون صرخات معادية للسامية من سيارة ضمن موكب من السيارات؛ كانت تعبر منطقة سانت جونز وود بعد ظهر الأحد".

وأضافت أنه بعد التحقيقات تمت ملاحقة سيارة عبر طائرة هليوكوبتر إلى طريق سريع غرب لندن، وتمكنت عناصر الشرطة من إيقاف السيارة بحدود الساعة 6:30 مساء.

وأوضحت الشرطة أنه "تم اعتقال أربعة رجال بشبهة الإساءة للنظام العام بدوافع عنصرية. تم اقتياهدم إلى الحجز في مركز للشرطة في غرب لندن وهم ما زالوا هناك".

وقال متحدث باسم الشرطة إنه سيتم نشر أعداد إضافية من الشرطة في مناطق مثل سانت جونز وود، وجولدرز جرين، حيث تقطن أعداد كبير من اليهود.

من جهة، أخرى ذكرت الشرطة أنها تعاونت مع المتظاهرين في مظاهرة مخطط لها مسبقا في منطقة وايتهول وسط لندن، بعد ظهر الأحد، موضحة أن الحدث مر بسلام وانتهى دون اعتقالات.

وكانت الشرطة قد ذكرت سابقا أنها اشتبكت مع بعض المتظاهرين عقب مظاهرة ضخمة نظمت السبت قرب السفارة الإسرائيلية في لندن، وشارك فيها أكثر من 100 ألف شخص. 

ووقعت المشكلة بعدما رفض نحو 20 متظاهرا الاستجابة لطلب الشرطة بالنزول عن سقالات بناء على مبنى تحت الصيانة، قرب مكان المظاهرة. وتطور الأمر لإطلاق الألعاب النارية على الشرطة ما أدى لإصابة تسعة منهم، بحسب الشرطة.

من جهته، أدان عمدة لندن صادق خان ما قال إنها عبارات وهتافات تتضمن كراهية أو معاداة للسامية ظهرت خلال التظاهرة، وطالب بوقف كل أشكال الكراهية، سواء ضد المسلمين أو ضد اليهود أو غيرهم، بحسب ما نقلت عنه صحيفة "جويش نيوز"؛ التي اتهمت المتظاهرين بأنهم "مؤيدون لحماس"، رغم إشارتها إلى غالبية المتظاهرين ليست لهم علاقة بتلك الشعارات.

 

ويشار إلى أن المظاهرات المؤيدة للفلسطينيين تشهد مشاركة لافتة من قبل شخصيات ورجال دين يهود معارضين للسياسة الإسرائيلية.


ولاحقا، علق خان على تسجيل الفيديو الذي تسبب باعتقال الأشخاص الأربعة، وقال في تغريدة: "جرائم الكراهية لا مبرر لها ولا مكان لها في مدينتنا. أنا على اتصال مع رئيس شرطة لندن حول التقارير المقلقة حول الهجمات المعاداة للسامية نهاية الأسبوع".

وفي تغريدة أخرى، عبر خان عن سعادته باعتقال الأشخاص الأربعة، وقال: "في لندن لا تسامح مع جرائم الكراهية. إذا ارتكبت واحدة منها سيتم اعتقالك".

 

وعلق رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على الحادثة قائلا في تغريدة: "أقف مع اليهود البريطانيين الذين لا ينبغي أن يتعرضوا لهذا النوع من العنصرية المخزية التي رأيناها اليوم.".

 


 

 


النقاش (0)