حول العالم

استقالة وزير الكهرباء العراقي على وقع احتجاجات متصاعدة

الاستقالة جاءت بعد ضغوط شعبية جراء تردي خدمة الكهرباء- جيتي
الاستقالة جاءت بعد ضغوط شعبية جراء تردي خدمة الكهرباء- جيتي

قدم وزير الكهرباء العراقي، ماجد حنتوش استقالته من منصبه إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إثر احتجاجات متصاعدة على تكرار انقطاع التيار في البلاد.


وقال المتحدث باسم وزارة الكهرباء أحمد موسى، إن "حنتوش قدم استقالته رسميا إلى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي".


وأضاف: "حسب المعلومات الواردة، فإن رئيس الوزراء وافق على الاستقالة.. التي جاءت بعد ضغوط شعبية جراء تردي خدمة الكهرباء".


وتأتي الاستقالة بعد يومين من دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في تغريدة، إلى إقالة وزير الكهرباء، ليطلق أنصار الصدر بعدها حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لاستبعاد حنتوش من منصبه.

 

اقرأ أيضا: ما مكاسب مصر والأردن والعراق من مشروع "الشام الجديد"؟

ويعاني العراق أزمة نقص الكهرباء منذ عقود جراء الحروب المتعاقبة وعدم استقرار الأوضاع الأمنية في البلاد فضلا عن استشراء الفساد.


ويحتج السكان منذ سنوات طويلة على الانقطاع المتكرر للكهرباء، خاصة في فصل الصيف، إذ تصل الحرارة أحيانا إلى 50 درجة مئوية.


وينتج العراق بين 19 و21 ألف ميجاوات من الطاقة الكهربائية، بينما الاحتياج الفعلي يتجاوز 30 ألفا، وفقا لمسؤولين في القطاع.


وأواخر العام الماضي، توصلت لجنة تحقيق شكلها البرلمان إلى إنفاق 81 مليار دولار على قطاع الكهرباء منذ عام 2005، دون تحسن يذكر في الخدمة.

النقاش (0)