حول العالم

استعراض "عبدة الشيطان" يودي بحياة فتاة في مصر

الشرطة المصرية - أ ف ب
الشرطة المصرية - أ ف ب
توفيت فتاة في مصر، مساء الأربعاء، متأثرة بإصابتها خلال استعراض بأسطوانات غاز وطفايات حريق عُرف إعلاميا بـ"عبدة الشيطان"، شمالي البلاد.

وأودى استعراض بأسطوانات غاز وطفايات حريق، خلال رقصات عرفت باسم "عبدة الشيطان" في مصر، بحياة فتاة وإصابة العشرات.

وقالت وسائل إعلام محلية إن مباحث الدقهلية تمكنت من القبض على أحد منظمي زفاف تسبب في وفاة فتاة وإصابة العشرات، وجارٍ توقيف 16 آخرين.

وأوضحت أنه خلال احتفال بنقل جهاز عروس إلى منزل الزوجية بمحافظة الدقهلية، نفذ عدة شبان استعراضا بأسطوانات غاز وطفايات حريق وألعاب نارية، في رقصات عرفت باسم "عبدة الشيطان".

وأشارت إلى أن انفجار إحدى أسطوانات الغاز خلال الاستعراض تسبب في اصطدامها بفتاتين أحدثت لهما كسورا في الجمجمة ما أدى إلى وفاة إحداهما، إضافة إلى إصابة العشرات بكدمات وجروح وحروق متباينة.

ونقلت صحيفتان عن شهود عيان أنه خلال حفل نقل جهاز عروس إلى منزل زوجها في محافظة الدقهلية تفاجأ الحضور بظهور مجموعة من الشبان يرتدون زيا موحدا، وأجزاء من جسدهم العلوي عارية، ويستخدمون أسطوانات غاز ملونة في تقديم استعراضات "خطيرة ومرعبة".

وأضاف الشهود، أنه تم وضع لوحات في الشارع، خلال الاحتفال، عليها رسوم جماجم ودماء ومشاهد مرعبة، بخلاف قيام المنظمين بالرقص باستخدام طفايات حريق وأنابيب غاز الطهي ما تسبب في وقوع الحادث.
النقاش (0)