سياسة دولية

زعيم طالبان باكستان يتحدث عن علاقتهم بالحركة الأفغانية

نور والي محسود: ملتزمون بالقتال داخل باكستان فقط- سي أن أن
نور والي محسود: ملتزمون بالقتال داخل باكستان فقط- سي أن أن

وصف زعيم حركة طالبان باكستان، نور والي محسود، ما حققته حركة طالبان الأفغانية، بالانتصار للمسلمين، وبأن العلاقات معهم مبنية على "الأخوة والتعاطف".

وفي لقاء مع شبكة سي أن أن الأمريكية، نفى محسود أي صلة لجماعته بالقاعدة، وقال إنهم لا يزالون يقاتلون بجانب طالبان الأفغانية، مشددا على أن "قتالنا في باكستان فقط، ونحن في حالة حرب مع قوات الأمن الباكستانية. نتمنى السيطرة على المناطق الحدودية القبلية الباكستانية وجعلها مستقلة".

ونقلت الشبكة عن مايكل سمبل، الأستاذ في جامعة كوينز بلفاست معهد جورج ميتشل للسلام العالمي والأمن والعدالة، أن "الخطر بالنسبة لباكستان هو أنه إن كانت طالبان أفغانستان أقوى فيمكنها في الواقع أن تقلل من تعاونها مع المخابرات الباكستانية في السيطرة على طالبان باكستان، وهذا هو ما يمكّن طالبان باكستان".

إلى ذلك فرضت السلطات الأفغانية، السبت، حظر تجول ليليا في 31 من ولايات البلاد البالغ عددها 34 للحد من العنف المتصاعد جراء هجوم طالبان في الأشهر الأخيرة.

ووفقا لوزارة الداخلية الأفغانية، فقد بدأ فرض حظر تجوال في أنحاء البلاد أول أمس، باستثناء العاصمة كابول وولايتي ننغرهار (شرقا) وبانجشير (شمالا)، اعتبارا من الساعة الـ10 مساء وحتى الـ4 صباحا.

وحث نائب المتحدث باسم الوزارة أحمد ضياء ضياء، السكان على الامتناع عن التنقل في مدنهم وأحيائهم، عقب بدء حظر التجوال الليلي، حيث تم توجيه وكالات إنفاذ القانون لضمان التقيد بالإجراءات.

وأدى هجوم طالبان الشامل إلى سيطرة الحركة على معابر حدودية رئيسية وعشرات الأقاليم وتطويق العديد من عواصم الولايات منذ أوائل أيار/ مايو.

وتقول طالبان إنها تسيطر حاليا على نصف أقاليم أفغانستان البالغ عددها 400.

 

النقاش (0)