سياسة دولية

متحور دلتا يقلق الأمريكيين وطاقة مستشفيات توشك على النفاد

مظاهرات متواصلة تخرج في نيويوروك وولايات أخرى ترفض إلزامية اللقاح- جيتي
مظاهرات متواصلة تخرج في نيويوروك وولايات أخرى ترفض إلزامية اللقاح- جيتي

ارتفعت أعداد الإصابات بنسخة "دلتا" المتحورة من فيروس "كورونا"، في الولايات المتحدة، وسط قلق حول قدرة المستشفيات الاستيعابية.

 

وبحسب وكالة "رويترز" فإن الإصابات بفيروس كورونا ومعدل دخول المستشفيات للعلاج منها في الولايات المتحدة وصل إلى أعلى مستوى في ستة أشهر.

 

وأوضحت الوكالة أن الانتشار الأكبر تركز في ولايات ما زالت معدلات التطعيم فيها منخفضة.


ويشير إحصاء لـ"رويترز" استند إلى بيانات الصحة العامة إلى أن متوسط الإصابات بكوفيد-19 بلغ في ثلاثة أيام على التوالي مئة ألف إصابة على مستوى البلاد، بزيادة نسبتها 35 في المئة خلال الأسبوع المنصرم.


وسجلت ولايات لويزيانا وفلوريدا وآركنسو أكبر عدد من الإصابات.


وارتفع معدل دخول المستشفيات لتلقي العلاج من آثار كورونا الـ40 في المئة. وسجلت الوفيات زيادة نسبتها 18 في المئة في الأسبوع المنصرم.

 

تحذير من القادم

 

حذر حاكم ولاية آركنسو الأمريكية من أنه لم يبق بالولاية سوى 8 أسرة فقط بوحدات الرعاية المركزة، وكتب إيسا هاتشينسون، حاكم آركنسو على "تويتر": "شهدنا في يوم واحد أكبر زيادة في الإصابات التي تتطلب العلاج بالمستشفى.. لا تتوافر الآن سوى 8 أسرّة بوحدات الرعاية المركزة بالولاية".


وحث هاتشينسون سكان آركنسو على تلقي التطعيم، وهو ما يتردد فيه كثيرون في ولايته لأسباب من ضمنها انتشار معلومات مغلوطة عن اللقاحات.


وفي تكساس المجاورة، طلب الحاكم، غريغ أبوت، من المستشفيات تأجيل العمليات الجراحية غير الطارئة، مع انتشار السلالة المتحورة السريعة العدوى في أجزاء واسعة من البلاد، منها الكثير من الولايات الجنوبية التي تواجه معدلات تطعيم متدنية.


وقال أبوت، الذي أصدر في مايو أمرا يحظر على الإدارات المحلية إلزام السكان بوضع الكمامات، أمس الاثنين، إنه "سيزيد من عدد الوحدات الطبية في تكساس، حيث يمكن حقن مرضى كوفيد بأجسام مضادة".

 

أرقام قياسية


وسجلت فلوريدا رقما قياسيا جديدا في ما يتعلق بعدد الإصابات اليومية، إذ رصدت 28,317 حالة يوم الأحد، وفقا لبيانات المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.

 

ويزداد في أنحاء البلاد عدد الأطفال الذين تستلزم حالتهم العلاج بالمستشفى، في اتجاه يعزوه خبراء الصحة للسلالة المتحورة "دلتا" المرجح إلى أنها تصيب الصغار أكثر من السلالة الأصلية "ألفا".


وعلى مستوى الولايات المتحدة كلها، بلغ متوسط عدد حالات الإصابة بكورونا 100 ألف لثلاثة أيام على التوالي، بزيادة 35% عن الأسبوع السابق، وفقا لإحصاء "رويترز" المستند لبيانات الصحة المعلنة.


وسجلت لويزيانا وفلوريدا وآركنسو أغلب الحالات الجديدة في الأسبوع الأخير.

 

وزاد عدد المصابين بكوفيد-19 الذين يعالَجون في المستشفيات 40 بالمئة، في حين ارتفعت أعداد الوفيات 18 بالمئة على مستوى البلاد في الأسبوع المنصرم.

 

أرقام التطعيم


وأعلنت الولايات المتحدة تطعيم أكثر من 164 مليون شخص بالجرعتين ضد فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة حتى 2 آب/ أغسطس.


وبحسب شبكة "سي إن إن" الإخبارية، فإن أكثر من 99.99 في المئة من المطعمين بالكامل في الولايات المتحدة لم يسجلوا أي إصابة بكوفيد-19 أدت لدخول المستشفى أو الوفاة.


وتشير الشبكة الأميركية إلى أن 74 في المئة من حالات الوفاة أو دخول المستشفى لمتلقي جرعتي لقاح، كانت بين كبار السن الذين تبلغ أعمارهم 65 عاما أو أكبر. 


ومن بين المتوفين بسبب الوباء بعد الحصول على اللقاح كاملا، واحد من كل خمسة لديه مرض آخر لا يتعلق بكوفيد-19، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض.

 

إلا أن مظاهرات متواصلة تخرج في نيويوروك وولايات أخرى ترفض إلزامية اللقاح، أو ربطه كشرط لدخول مجمعات تجارية وغيرها.

 

وسجلت الولايات المتحدة حتى صباح الثلاثاء، 633 ألف حالة وفاة، من أصل 36.7 مليون إصابة. 



النقاش (0)