سياسة دولية

تضارب حول نبأ اختطاف طائرة أوكرانية من مطار كابول

قالت طهران إن الطائرة الأوكرانية هبطت في مطار مشهد وتزودت بالوقود وغادرت إلى كييف- الأناضول
قالت طهران إن الطائرة الأوكرانية هبطت في مطار مشهد وتزودت بالوقود وغادرت إلى كييف- الأناضول

قال نائب وزير الخارجية الأوكراني، يفغيني ينين، الثلاثاء، إن مجهولين اختطفوا طائرة أوكرانية وصلت إلى أفغانستان، الأحد الماضي، لإجلاء مواطنين أوكرانيين. وفيما نفت طهران تلك الأنباء، فقد نفى المتحدث باسم الخارجية الأوكرانية لاحقااختطاف أي طائرة.

 

وكان ينين قد قال في تصريحات: "استولى أشخاص مجهولون على طائرتنا يوم الأحد الماضي. ويوم الثلاثاء، بالفعل سرقت منا طائرة، وتوجهت إلى إيران وعلى متنها مجموعة غير معروفة، بدلا من إجلاء الأوكرانيين"، وفق وكالة "تاس" الروسية.


وأضاف ينين: "أما محاولاتنا الثلاث التالية لإجلاء مواطنينا فلم تنجح أيضا، لأن ركابنا لم يتمكنوا من الوصول إلى المطار".

 

لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية، أوليغ نيكولينكو، نفى وجود طائرات مختطفة لأوكرانيا.

 

وقال لوكالة إنترفاكس الأوكرانية موضحا تصريحات نائب الوزير: "نائب وزير الخارجية يفغيني يينين كان يشرح بشكل عام المستوى غير المسبوق من الصعوبات التي كان على الدبلوماسيين مواجهتها من أجل إخراج الأوكرانيين. كان الهدف هو التأكد من أن الأشخاص الضروريين قد استقلوا الطائرة الضرورية في ظروف آمنة، ثم عادوا بأمان إلى ديارهم".


وتابع: "لا توجد طائرات أوكرانية مختطفة في كابول، أو في أي مكان آخر. المعلومات حول الطائرة المخطوفة، التي نقلتها وسائل الإعلام، لا تتوافق مع الواقع".

 

من جهته نفى رئيس منظمة الطيران الإيرانية صحة الأنباء التي تحدثت عن اختطاف طائرة أوكرانية من قبل مجهولين في مطار كابل بأفغانستان والتوجه بها إلى إيران.

 

وقال المسؤول الإيراني إن الطائرة الأوكرانية زودت بالوقود في مطار مشهد وواصلت طريقها إلى كييف، مؤكدا أن الطائرة أقلعت من مطار مشهد مساء أمس بعد أن تم تزويدها بالوقود ووصلت إلى أوكرانيا.

وتمضي بصعوبة عملية إجلاء الأجانب من مطار كابول، بعد أن سيطرت حركة طالبان عليها الأسبزع الماضي.


النقاش (0)